شريط الأخبار

رام الله: اختتام معرض فلسطين الطبي الأول "ميديبال"

07:52 - 01 كانون أول / يونيو 2010


رام الله: اختتام معرض فلسطين الطبي الأول "ميديبال"

فلسطين اليوم: رام الله

اختتم معرض فلسطين الطبي الاول "ميديبال" في مدينة البيرة اليوم، و ذلك بتكريم 45 شركة مشاركة في المعرض الذي امتد على مدار 4 ايام بتنظيم من شركة المنير للخدمات و الاستشارات

و قال مدير شركة المنير عيسى حمايل الذي وزع الدروع خلال الحفل الختامي، إن المعرض حقق نجاحا لافتا على المستويات كافة و ذلك من خلال اراء الشركات المشاركة، و نسبة الحضور المميزة من النخبة الصحية و القطاع الخاص و المواطنيين العاديين

و اضاف حمايل ان المعرض الاول حقق الاهداف التي نظم من اجلها و المتمثلة في تعريف المواطن و القطاع الصحي بالتجهيزات الطبية الحديثة على مستوى العالم

و اكد حمايل ان المعرض اثر في تطور الواقع الصحي الفلسطيني بشكل عام لاسيما بعد الصفقات المميزة التي ابرمت مع الشركات المشاركة و التي تعبر عن نجاح المعرض بكل المقاييس

و اعلن حمايل ان شركة المنير ستقوم سنويا بتنظيم معرض فلسطين الطبي، اضافة لمعارض متخصصة لم يسبق لها مثيل في مجالات متعددة و ذلك بحسب ما جاء على لسانه

و في هذا الاطار انتقد حمايل نقابات الاطباء و الصيادلة و الجمعيات الطبية التي لم تبدي اي اهتمام و دعاية لترويج المعرض بالشكل المطلوب و ورشات العمل الخاصة بهم، كما وضع اللوم على عدد من الشركات الاخرى التي تأخرت في الرد على المشاركة او عدمها في المعرض، و انسحاب عدد منها في اللحظات الاخيرة مما ادى الى بعض الارباك الذي تم التغلب عليه

و في اطار الشركات المشاركة قال خميس دكيدك مدير شركة اركوميد إن ما يميز الشركات الفلسطينية المشاركة في المعرض حصولها على التمثيل المباشر للشركات الاجنبية الام من دول العالم المختلفة بشكل مباشر، بالرغم من محاولة اسرائيل وضع العراقيل في هذا السياق لمنع الشركات الفلسطينية من الحصول على وكالة مباشرة

و اضاف دكيدك ان الشركات الطبية وصلت الى درجة عالية من التطور بحيث اصبحت قادرة على صيانة المعدات و الاجهزة الطبية داخل المرافق الطبية الفلسطينية، عن طريق خبرات و مهندسين فلسطينيين، بعكس ما كان الحال في السابق من نقل لهذه المعدات الى داخل اسرائيل لصيانتها و من ثم اعادتها الى المرفق

الطبي الفلسطيني، و ذلك رغم الحصار المفروض على الوطن و الحواجز العسكرية التي تقطع اوصاله

و اشاد دكيدك بحصول الشركات الفلسطينية على أجهزة و معدات طبية متطورة بالرغم من عدم الوصول بعد الى مرحلة التحرر الوطني و اقامة الدولة الفلسطينية

و فيما يتعلق بتوقيع الصفقات الطبية اكد هيثم الشكعة مدير شركة الشرق للتكنولوجية الطبية " سيتكو" ان الشركة و من خلال مشاركتها بالمعرض استطاعت إبرام عدد من الصفقات من بينها توقيع اتفاقية لتطوير قسم العيون في المشفى الاهلي بالخليل، بقيمة 100 الف دولار، و اتفاقية اخرى مع الهلال الاحمر القطري لتركيب عدد من اجهزة الاشعة بحوالي 400 الف دولار، و اجهزة مختبرات لمؤسسات خاصة مختلفة بقيمة 40 الف دولار

و اضاف الشكعة ان توقيع الاتفاقيات دليل قاطع على نجاح المعرض على كافة المستويات

من جهته سامي قراعين مدير قسم البرمجة في شركة افكار لبرمجة النظم اكد ان المشاركة في المعرض كانت ناجحة، لاسيما بعد ابرام عدد من الاتفاقيات في مجال تخصص الشركة و المتمثل بانظمة الحاسوب الخاصة بالمجال الصحي

و شدد قراعين ان المعرض اعطى الشركة فرصة رائدة لترويج هذه الانظمة التي تعمل على ربط القطاع الصحي في شبكة واحدة، الامر الذي يعود بالنفع على الواقع الصحي الفلسطيني في حال تطبيق هذه البرامج

و في السياق ذاته دعا مازن حنون المدير التنفيذي للشركة الحديثة للخدمات الطبية الدوائية و المتخصصة بعناية القدم، دعا منظمي المعرض الى تنظيم معارض سنوية و توسيع دائرة المشاركة لتشمل شركات عالمية متخصصة في المجال الصحي لا يوجد لها وكلاء محليين و عدم الاقتصار فقط على الشركات الفلسطينية، و ذلك لمواكبة احدث التطورات التكلنوجية العالمية في المجال الطبي

و اضاف حنون ان المعرض وفر فرصة جيدة لعرض وحدة العناية بالقدم السكرية التي تعالج امراض القدم لمرضى السكري، عن طريق اجهزة متطورة، تساهم بشكل فعال في شفاء المريض دون اللجوء الى بتر القدم كما هو شائع ما بين مرضى السكري

و اكد حنون ان الشركة الحديثة للخدمات الطبية و الدوائية ستشارك العام المقبل في حال تنظيم المعرض مرة اخرى

و اشتمل المعرض على مدار ايامه الاربعة على مجموعة من ورشات العمل المتخصصة في مواضيع صحية هامة لمناقشة العديد من القضايا الطبية لاخصائيي العلاج الطبيعي و جمعية اصدقاء مرضى الثلاسيميا، وبحث كيفية الارتقاء بهذه القطاعات، وتطوير امكانياتها.

و بعد الانتهاء من الحفل الختامي نظمت شركة المنير للخدمات و الاستشارات حلقة نقاش للشركات المشاركة لتقييم المعرض من النواحي كافة و الاستفادة من الاخطاء، لمحاولة الخروج بمعرض مثالي العام القادم

.

انشر عبر