شريط الأخبار

الحملة الأوروبية ترد على إسرائيل بشأن المساعدات ‏

01:49 - 01 تموز / يونيو 2010

الحملة الأوروبية ترد على إسرائيل بشأن المساعدات ‏

فلسطين اليوم- بروكسل

أكدت الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة، التي تتخذ من بروكسيل مقراً لها، أن الجانب الإسرائيلي طلب من ائتلاف أسطول "الحرية"، الذي تم الاعتداء عليه والاستيلاء على سفنه واعتقال مئات المتضامنين على متنه، تسليمه قائمة بمواد المساعدات التي كان يحملها الأسطول بدعوى "فرزها"، على الرغم من أنه قام بالاستيلاء على السفن وما عليها.

 

ونبّهت "الحملة الأوروبية"، إحدى الجهات المؤسسة لائتلاف أسطول "الحرية"، من أن الجانب الإسرائيلي يحاول تضليل العالم بشأن إعلان عزمه "فرز"المساعدات التي كان يحملها الأسطول إلى قطاع غزة"، مشيرةً إلى أنه بناء على ما يحمله الأسطول؛ فإن الجانب الإسرائيلي لن يُدخل أكثر من عشرة في المائة فقط من المساعدات التي يحملها الأسطول، كونه يزعم أنها ممنوعة من الدخول.

 

وأوضحت الحملة في تصريح صادر عنها اليوم، أن الأسطول كان يحمل على متنه أكثر من 10 آلاف طن مساعدات طبية، من بينها غرفة عمليات كاملة وقطع غيار لأجهزة غسيل الكلى، ومواد بناء وأخشاب، و100 منزل جاهز وخيام لمساعدة عشرات آلاف السكان الذين فقدوا منازلهم في الحرب الإسرائيلية على غزة مطلع عام 2009.

 

كما يحمل الأسطول معه 500 عربة كهربائية لاستخدام المعاقين حركيًا، لا سيما وأن الحرب الأخيرة خلفت نحو 600 معاق بغزة"، موضحة أنا معظم هذه المواد الإنسانية والأساسية (بنسبة 90 في المائة) ممنوع إدخالها من قبل الإسرائيليين إلى المحاصرين في قطاع غزة.

 

وطالبت "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة" بالضغط على الجانب الإسرائيلي من أجل إدخال جميع المساعدات الإنسانية التي كان يحملها أسطول"الحرية" إلى قطاع غزة، مشددة على ضرورة مراقبة دولية لإدخال جميع هذه المساعدات وعدم منع أي منها، كونها تشكّل مساعدة عاجلة وأساسية للفلسطينيين المحاصرين في غزة". 

انشر عبر