شريط الأخبار

أحزاب ومؤسسات فلسطينية تشيد بأسطول الحرية وتدعوا لحمايته

07:06 - 29 كانون أول / مايو 2010


أحزاب ومؤسسات فلسطينية تشيد بأسطول الحرية وتدعوا لحمايته

فلسطين اليوم: غزة

أشادت الأحزاب الفلسطينية ومؤسسات مدينة فلسطينية بالمشاركين في أسطول الحرية وقرارهم بالمضي قدما اتجاه شواطئ القطاع على الرغم من التهديدات الإسرائيلية للأسطول والمشاركين, مطالبين المؤسسات الدولية لحمايتهم والدفاع عن صوت الحرية ومن المقرر أن يصل الأسطول إلي شواطئ القطاع صباح غدا الأحد محملة بأطنان من المساعدات الإنسانية.

من جهتها أشادت مؤسسة المقدسي بالمشاركين في أسطول الحرية المتوجة إلى شواطئ قطاع غزة المحاصرة", داعية المؤسسات الدولية والاتحاد الأوروبي لإبراز مساعيهما الداعية إلى الحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة بالإضافة إلي المساعي الداعية لكسر الحصار عن قطاع غزة والحفاظ على الحقوق الفلسطينية في مدينة القدس، وفي الضفة الغربية المحتلة".

كما دعت المؤسسة في بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه " منظمة التحرير الفلسطينية لأخذ دورها في الحفاظ على الحقوق الفلسطينية المتمثلة في كسر الحصار على شعبنا في قطاع غزة".

بدوره رحب الناطق الإعلامي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أنور جمعة بجهود المتضامنين المشاركين في أسطول الحرية التي تحاول رفع الحصار عن شعبنا في قطاع غزة محذرة من مغبة إقدام قوات الاحتلال الإسرائيلي على أي حماقة جديدة بالاعتداء على المتضامنين و سفن أسطول الحرية".

وأكد جمعة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه "أن استمرار فرض الحصار على أبناء قطاع غزة يهدد بحدوث كارثة إنسانية، قائلا "إن الاحتلال يرتكب جرائم حرب عبر فرض الحصار و ممارسة العقاب الجماعي".

وطالب جمعة "المجتمع الدولي تحمل مسئولياته تجاه شعبنا والتحرك الفوري لوقف عدوان الاحتلال الإسرائيلي و إجباره على فك الحصار الظالم المفروض على شعبنا".

من ناحيتها استنكرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، التهديدات والحرب النفسية التي يشنها قادة الاحتلال والبحرية والأجهزة الأمنية لترهيب أسطول الحرية لرفع وكسر الحصار عن قطاع غزة، وثنيه عن مواصلة مسيرته نحو الميناء الفلسطيني في القطاع الصامد".

وطالبت الجبهة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه " اللجنة الرباعية والأمم المتحدة والمؤسسات المعنية بتحمل مسؤولياتها السياسية والأخلاقية والتحرك العاجل عبر شتى الأشكال في بلدانها وعلى المستوى الدولي، لحماية أسطول الحرية ومن على متنه من شخصيات دولية يمثلون الضمير الإنساني الحي الرافض للصمت والخنوع أمام ترهيب الاحتلال للأسطول ومن على متنه من شخصيات".

وفي نفس السياق تشيد الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان (راصد) بأسطول الحرية المتجه إلى قطاع غزة والذي يضم عدد من الممثلين عن أكثر من 50 دولة وممثلين عن مؤسسات حقوقية وشخصيات برلمانية قد تحدوا الإرهاب المنظم الذي يفرضه الاحتلال على مليون ونصف المليون فلسطيني".

ودعت راصد في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه "المجتمع الدولي ومؤسسات المجتمع المدني في الاتحاد الدولي للتصدي للجرائم الإسرائيلية بحق أسطول الحرية وضرورة التحرك لحماية كل من هو على متن السفن".

وطالبت راصد الحكومة المصرية لفتح معبر رفح البري دون قيود وعدم الانصياع لدبلوماسية الاحتلال التي تهدف لمحاصرة الشعب الفلسطيني تمهيداً لتصفية القضية".

انشر عبر