شريط الأخبار

إنشاء موقع إسلامي منافس لـ"فيس بوك"

08:27 - 29 كانون أول / مايو 2010


إنشاء موقع إسلامي منافس لـ"فيس بوك"

فلسطين اليوم-وكالات

انشأ الباكستانيون موقعاً إسلامياً للتواصل الاجتماعي لمنافسة موقع "فايس بوك"، ويأملون في أن يشترك فيه نحو 1,6 مليار مسلم وذلك بعد غضبهم العارم من مسابقة أطلقها احد مستخدمي فايس بوك الغربيين لرسم صور تمثل النبي محمد صلى الله عليه وسلم، اعتبرها الباكستانيون إساءة للإسلام.

 

وقامت مجموعة من ستة من العاملين في مجال تكنولوجيا المعلومات من لاهور، العاصمة الثقافية لباكستان، بإطلاق موقع "مللتفايسبوك.كوم" لتواصل المسلمين عبر الانترنت والاحتجاج على ما يعتبرونه إساءة للإسلام.

 

وجاء المشروع الخاص بعد أن أمرت محكمة باكستانية بحجب موقع فايسبوك حتى 31 أيار/ مايو بعد المسابقة التي اعتبرت "مسيئة للإسلام".

 

وجاء على الموقع أن "مللتفايسبوك.كوم" هو أول موقع باكستاني للتواصل الاجتماعي، وهو من المسلمين والى المسلمين يرحب كذلك بكل شخص دمث من دين آخر".

 

وقال احد مصممي الموقع "إن محترفين في مجال تكنولوجيا المعلومات يعملون على مدار الساعة لتوفير مزايا في الموقع مشابهة لتلك التي يقدمها فايسبوك الأصلي".

 

وتضم صفحة الموقع الجديد صفحة "آخر الأخبار" لوضع تعليقات الأصدقاء عليها، ويتيح إمكانية إرسال الرسائل ووضع الصور والفيديو والدردشة وغيرها.

 

ويقول الموقع الجديد انه استقطب 4300 عضوا خلال الأيام الثلاثة الماضية معظمهم من الباكستانيين الذين يتحدثون الانكليزية ممن هم في العشرينات من العمر.

 

وقال عثمان زهير (24 عاما) مدير التشغيل في الشركة التي تستضيف الموقع "نريد أن نقول لأصحاب فايسبوك انه إذا أسأتم التعامل معنا فعليكم تحمل العواقب .. وإذا أساء احد للنبي محمد فسوف نصبح منافسين له ونكبده الكثير من الخسائر الاقتصادية".

 

وكانت هيئة الاتصالات الباكستانية منعت بأمر من الحكومة الدخول إلى موقع فايسبوك للتواصل الاجتماعي ويوتيوب ومواقع الكترونية أخرى مثل ويكيبيديا.

 

وسمحت وزارة الداخلية الباكستانية الأربعاء 26-5-2010، مجدداً بالدخول إلى موقع يوتيوب لكن حتى الخميس كان موقع فايسبوك و1200 موقع الكتروني آخر لا تزال محجوبة باعتبار أنها تتضمن مضمونا "مسيئا للإسلام".

انشر عبر