شريط الأخبار

صحافية في سجون السلطة تصرخ "ارحموني يرحمكم الله"

03:59 - 27 تشرين أول / مايو 2010

صحافية في سجون السلطة تصرخ "ارحموني يرحمكم الله"

فلسطين اليوم: رام الله

قالت الحملة الوطنية للدفاع عن الصحافية ميرفت صبري إن أجهزة الأمن الفلسطينية في محافظة قلقيلية شمال الضفة الغربية تواصل اعتقالها منذ أكثر من شهرين متواصلين وتمارس بحقها أبشع أنواع التعذيب والتي تصرخ كل يوم من سجنها "أن ارحموني يرحمكم الله".

 

وأضافت الحملة  في بيان لها وزع على وسائل الاعلام اليوم الخميس أن الزميلة الصحفية ميرفت المنقبة قد نزعت أجهزة امن السلطة النقب عن وجهها و تعرضت للضرب والأهانة من قبل الأجهزة إلى جانب ذلك قامت الأجهزة باعتقال زوجها".

 

وناشدت الحملة "وسائل الإعلام الفلسطينية المستقلة والوطنية والغيورة ، وكل كاتب فلسطيني وعربي وحر ومناضل فلسطيني يعتز بوطنيته وفلسطينيته، و الفصائل كلها بلا استثناء، بأن يفكوا قيودها من سجون السلطة .

 

ودعت الحملة مؤسسات حقوق الإنسان للتدخل العاجل الفوري والسريع للإفراج عن هذه المواطنة الفلسطينية وهي مدعوة كذلك للوقوف وقفة المدافعة عن كل إنسان فلسطيني. وجميع وسائل الإعلام الفلسطينية والعربية والحرة كافة لدعم هذه الحملة.

 

وأكدت أنها ستسمر في الدفاع عن المواطنة الفلسطينية "ميرفت صبري"، لتشدد أنها ستصعد في حملتها إذا لم يفرج عنها في القريب العاجل.

انشر عبر