شريط الأخبار

بعد قطيعة..الدول المانحة تعلن عن دعم مشاريع إستراتيجية في غزة

12:27 - 27 آب / مايو 2010

بعد قطيعة..الدول المانحة تعلن عن دعم مشاريع إستراتيجية في غزة

فلسطين اليوم-غزة

توقع  مأمون أبو شهلا رئيس لجنة غزة  في مؤتمر الاستثمار الثاني، بأن تعلن الدول المانحة في مؤتمر الاستثمار، عن دعم رزمة مشاريع إستراتيجية في قطاع غزة.

وقال في تصريح له اليوم إن قيمة هذه المشاريع قد تصل إلى 100 مليون دولار، و'هي مشاريع تحتاج للمولين، وأجرينا اتصالات مع ممثلي الرباعية، ومع المانحين، وسيتم عرضها على ممثلي الوفود الأوربية على هامش جلسات المؤتمر'.

 

وبين أن هذه المشاريع تخص مناطق صناعية حدودية،وحدة تعبئة اسمنت، صوامع قمح إستراتجية، مخازن تبريد للتصدير الزراعي، خزانات وقود حدودية.

وأوضح أبو شهلا، أن هناك عدد من المشاريع، والقابلة للتطبيق في ظل الحصار، قدمت من قبل رجال الأعمال في القطاع لدعمها، وبلغ عددها حوالي 80 مشروع بتكلفة مالية تصل إلى 80 مليون دولار.

وأضاف 'تم الموافقة على 27 مشروع من قبل لجنة خبراء فنية لدراسة شكلناها لدراسة هذه المشاريع، وسيتم عرضها في المؤتمر لدعمها'.

وتتوزع المشاريع على القطاعات المختلفة، 60% تخص قطاع الصناعة، وتركز على قطاع الإنشاءات والمقاولات، و12% منها تمثل البنية التحتية، وتركز على إعادة تدوير النفايات الصلبة.

كذلك يتوزع 12% من المشاريع على قطاع التعليم، وتركز على التدريب المهني للحصول على شهادات عالمية، وتحتل المشاريع الزراعية 9% من المشاريع المقدمة، وتركز على الاستزراع السمكي، والسياحة 9% وتركز على إنشاء قرية سياحية ومراكز رياضية وترفيهية.

كذلك ستشارك غزة في مؤتمر الاستثمار بمداخلات في 8 قطاعات اقتصادية،إلى جانب تنظيمها لمعرض، تشارك فيه 19 شركة تمثل قطاعات الأغذية والأحذية والزراعة والنسيج والخياطة، والأثاث والخدمات الاستشارية.

انشر عبر