شريط الأخبار

الشيخ صلاح:أسطول الحرية سيتحرك لكسر حصار غزة ولسنا بحاجة لتصريح من الاحتلال

12:35 - 27 تشرين أول / مايو 2010

الشيخ صلاح: أسطول الحرية سيتحرك لكسر الحصار عن غزة ولسنا بحاجة لتصريح من الاحتلال

فلسطين اليوم- وكالات

 قال الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني، الموجود حاليا في انطاليا للمشاركة في اسطول الحرية ان كل السفن المشاركة على اهبة الاستعداد للابحار الى قطاع غزة لفك الحصار الظالم.

وذكر الشيخ صلاح في حديث خاص بـ'القدس العربي' انّه تمّ تجاوز كل العثرات ولم يبق الا فترة زمنية وجيزة تلتقي فيها كل السفن في قبرص حيث تبحر سوية الى غزة ضمن اسطول الحرية، وسينطلق الاسطول اليوم الخميس، حيث ان معنويات المشاركين عالية جدا وجميعهم مصمم على دخول غزة وتأدية هذه الرسالة التي تحمل عنوانا هو كسر الحصار عن غزة وزوال الاحتلال الاسرائيلي، مع التأكيد ان هذا هو المطلب الاساس الذي تحوّل الى اجماع عالمي تشارك فيه خمسون دولة و800 عضو لوفود مختلفة من العالم العربي والاسلامي والامريكي والاوروبي والافريقي.

واوضح الشيخ انّ موقف اسطول الحرية موقف واضح وهو الدخول الى غزة عبر الحدود الاقليمية، وهذا حق الانسان في الارض، ولا نحتاج الى موافقة الاحتلال الاسرائيلي كي نمارسه، لذلك فان التعرض الى اي فرد من المشاركين ما هو الا قرصنة شبيهة بقراصنة البحار الذين نسمع عنهم وعن ممارساتهم من خطف السفن ومن عليها من مسافرين وبضائع، واضاف: فتعرض الاحتلال الى اسطول الحرية سيَضم الى قائمة الجرائم الطويلة السوداء جريمة جديدة؛ هي التعرض الى ضمير العالم الحر الذي جاء ليكسر الحصار عن غزة. وختم الشيخ صلاح حديثه مؤكدا ان الابحار، برعاية الله، سيكون اليوم من ميناء انطاليا، ومن المتوقع الوصول الى غزة بعد يوم ونصف.

من جانبه اكد محمد زيدان رئيس لجنة المتابعة العليا في الداخل الفلسطيني ان لجنة المتابعة تحظى بتقدير واهتمام كبير من قبل الوفود التي اتت من كافة انحاء العالم، حيث كان لنا لقاء بالامس مع وفد من الجزائر والمغرب وموريتانيا، حيث تبادلنا الافكار سوية، كما كانت لنا لقاءات اخرى مع وفود من الاردن واليمن والمغرب، كما سيتم اللقاء بوفود اخرى، فنحن نشعر بارتياح لهذه المعاملة الطيبة حيث يود المشاركون التعرف عن قرب على الجماهير العربية في الداخل الفلسطيني

واشار زيدان الى ان السفن الاوروبية ابحرت في اتجاه قبرص، حيث ستكون هناك نقطة التقاء للسفن المشاركة للابحار معا الى قطاع غزة لرفع الظلم عن اخواننا المحاصرين. واضاف زيدان: اسطول الحرية صرخة عالية ضد المحتلين، فبالرغم من التهديدات الاسرائيلية لمنع السفن من الوصول الا اننا وجميع المشاركين مصرون بان نستمر في رحلتنا الى غزة.

وفي حديث مع الشيخ حماد ابو دعابس قال ان الاجواء هنا مفعمة بالتفاؤل والاصرار على المشاركة بأسطول الحرية حتى نبلغ سواحل غزة وكسر الحصار عن اهلنا المحاصرين، فجميع الوفود مهتمة بوفدنا وخصوصا الاخبار التي ترد من الاراضي الفلسطينية حيث تعطيهم دفعة معنوية قوية للاستمرار.

واكد الشيخ حماد انه لا بد لمن اتى من اقصى البلاد ان يصبر ويثبت رغم التهديدات الاسرائيلية حيث اننا على اهبة الاستعداد لكل الاحتمالات، سائلين المولى عز وجل ان نحقق غايتنا، فنحن بحاجة لدعاء جميع المسلمين، كما ان القافلة بحاجة لدعم اعلامي من الوسائل الاعلامية المحلية والعالمية.

- القدس العربي

انشر عبر