شريط الأخبار

فراشة الأنفاق تجتاح الدفيئات الزراعية في قطاع غزة

11:51 - 26 حزيران / مايو 2010

فراشة الأنفاق تجتاح الدفيئات الزراعية في قطاع غزة

فلسطين اليوم : رأفت العمور

اثأر موضوع الفراشة التي انتشرت بين المزروعات في الحمامات الدفيئة مؤخراً قلقاً بين المزارعين الفلسطينيين في قطاع غزة .

وقال مزارعون أن هذه الفراشة انتشرت باشتال البندورة  المزروعة بمنطقة قيزان النجار بمحافظة خان يونس كما انتشرت في منطقتي الفخاري وخزاعة وذلك في شهر يناير 2010 .

المزارع خالد مسلم أبو خاطر أحد المزارعين المتضريين في منطقة الفخاري يملك دفيئتين مزروعة بالبندورة قال بأن إحدى هذه الدفيئات تضررت بالكامل ,والأخرى تضررت بشكل جزئي حيث لا زالت الفراشة موجودة بها والحروق في تصاعد.

 

وأضاف قائلاً:" أنا كمزارع أعمل كل ما بوسعي لحماية الدفيئة بواسطة المبيدات التي كتبتها لنا وزارة الزراعة في خان يونس ولكن للأسف بلا نتائج إيجابية أو تحسن على حسب قوله.

وتابع يقول بأنني استعملت المبيدات القاتلة بما فيها "مبيد فيرات المميت" ويصل سعره إلى 700 شيكل ولكن الضرر مازال مستمر وزراعتي من أسوء إلى أسوء.

 

وأكد أبو خاطر أن هذا المرض كبده خسائر كبيرة وأنا لا أستطيع معالجة هذه المشكلة التي على ما يبدو لا حل لها على الإطلاق.

 

أما المزارع جمال محمد أبو دقة المتضرر بهذه الفراشة بشكل كبير فقال: " حضرت كل الندوات والمحاضرات واستعملت المبيدات التي أرشدنا إليها مهندسو وزارة الزراعة ولكن كل شيء كما هو والمرض في انتشار سريع".

ويؤكد أبو دقه أنه توقف عن الوقاية بسبب خسارته مبلغ مالي يقدر ب 3500 شيكل سعر مبيدات فقط, منوها الى أنه لم يعد يستطيع دفع المزيد ,موضحاً أن القضاء على هذه الفراشة بات صعباً.

وناشد أبو دقه وزارة الزارعة بضرورة أيجاد حل نهائي للقضاء على هذه الفراشة القاتلة والمدمرة لزراعتنا أو تعويض ولو كان جزئي على خسارتنا وفق قوله.                                                                                                           

وحسب مصادر في وزاره الزراعة بخان يونس فقد قالت أن هذه الفراشة تصيب أشتال البندورة من الدرجة الأولى ثم البطاطس والفلفل والباذنجان وتعمل علي حرق أوراق البندورة وتعفن ثمارها  فتصل نسبة الضرر إلى 100 % .

المهندس جميل كلوسة احد موظفي وزارة الزراعة في خان يونس أكد بان هذه الفراشة سميت بفراشة الأنفاق العريضة لأنها تعمل أنفاق عريضة في الأوراق وتصيب جميع أنواع الثمار,مشيراً إلى أن طولها يتراوح مابين 5-7 م, وموطنها الأصلي أمريكيا الجنوبية وبعد ذلك انتقلت إلى اسبانيا وايطاليا وشمال أفريقيا ومصر ثم بعد ذلك دخلت قطاع غزة.

وبين كلوسة إلى أن ضررها في منطقة النجار يصل إلي 30 %   وهو أقل نسبة من باقي المناطق مثل الفخاري وخزاعة ,ويقول كلوسة بأننا من بداية اكتشاف هذه الفراشة نتابع باستمرار على المزارعين المتضررين بهذه الفراشة وقمنا بعمل ندوات للمزارعين للتخفيف من حدة هذا الضرر.

ونوه قائلاً:"على المزارع تحكيم الدفيئة بالشبك ,إضافة إلى قطف الثمار المصابة والأوراق المحروقة كي يخفف من حدة هذا المرض واستعمال المبيدات التي تعمل على وقف أنتشار هذا المرض.

وأضاف كلوسة بأن بعض المبيدات أعطت نتائج شبه إيجابية ونحن في وزارة الزراعة نبذل كافة جهودنا للتغلب على هذه الفراشة حتى لا تسبب الضرر للمزارعين في القطاع .

انشر عبر