شريط الأخبار

في ذكرى اغتيال المجذوب.. الجهاد الإسلامي تطالب بتنفيذ حكم الإعدام بالعميل رافع

06:49 - 26 حزيران / مايو 2010

في ذكرى اغتيال المجذوب.. الجهاد الإسلامي تطالب بتنفيذ حكم الإعدام بالعميل رافع

فلسطين اليوم – بيروت

قالت حركة الجهاد الإسلامي في لبنان اليوم الأربعاء إن الذكرى الرابعة على اغتيال القائد محمود المجذوب "أبو حمزة" وشقيقه نضال تمر والمقاومة تعلو يوما بعد يوم من انتصار إلى انتصار، ومن قوة إلى قوة أكبر، ليصبح اغتيال القادة الشهداء قدوة تبعث في النفوس الأمل بالنصر لشعبنا وأمتنا العربية والإسلامية. إن استشهاد قادتنا هو شعلة يستمد منها شعبنا صموده على أرضه وفي المخيمات، ونار يكتوي بها العدو الذي لا يزيدنا بجرائمه إلا ثباتا وصمودا.

 

و قالت الحركة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه اغتيال القائد الشهيد محمود المجذوب يبرهن أن العدو الصهيوني مستمر في عدوانه على أمتنا، وعلى انتهاج سياسة الإجرام، وزرع الفتن، واستهداف المقاومين. وأن هذا العدو، لا يتورع عن ارتكاب جرائم الاغتيالات ضد المقاومين في الداخل والخارج.

 

كما تثبت الشبكات، التي يتم كشفها في لبنان بشكل شبه يومي، أن العدو الصهيوني، بشبكاته التخريبية وجهاز الموساد الذي يديرها، لن يدخر جهداً في النيل من استقرار لبنان وأمنه والعبث بأمن مخيماتنا الفلسطينية ونشر الفوضى والتخريب، انتقاماً لاندحاره وهزيمته على أيدي المقاومين في فلسطين ولبنان، حسب البيان.

 

و دعت الحركة السلطات اللبنانية للمطالبة بتنفيذ حكم الإعدام الذي صدر بحق العميل "محمود رافع"، بأسرع ما يمكن، بعد أن تمت إدانته في عملية الاغتيال الآثمة، مطالبة أن يكون هذا الحكم هو مصير كافة العملاء بغض النظر عن ديانتهم أو جنسياتهم، لكي يكون رادعاً لكل من تسوّل له نفسه التعامل مع العدو.

 

 وجددت الحركة عهدها للشهداء المجذوب بالتمسك بالمقاومة، والوفاء لشهدائنا الذين سقطوا على طريق تحرير فلسطين، وبالحفاظ على مسيرة المقاومة، لأنها الخيار الأوحد لتحرير أرضنا واستعادة حقوقنا وتحقيق عودتنا.

 

 

 

 

انشر عبر