شريط الأخبار

أمريكا .. لن ننسى ولن نغفر .. أيمن أبو عيشة

08:24 - 26 آب / مايو 2010

بقلم المحامي: أيمن أبو عيشة

عندما تحدث ذلك المدعو بوش عن الحرب في العراق بأنها حرب صليبية إسلامية لم تكن هذه الجملة مجرد خطا مطبعي أو لفظي ...  بقدر ما عبرت عن السياسة الأمريكية تجاه كافة شعوب العالم والمنطقة، الحديث عن أمريكا هذا يعني وبدون مبالغة أننا نتحدث عن رأس قوى الشر في العالم وعن معسكر الإستكبار العالمي ، أمريكا هذه نهضت وترعرعت على الحروب وآهات المعذبين ..... وحتى نكون أكثر موضوعية ودقة فإن أمريكا  لا تكن العداء للإسلام والمسلمين فقط بل هي تعادي الإنسانية وأحرار العالم... النظام الأمريكي هو نظام طاغوتي لا يؤمن بالحوار ولا يؤمن بالسلام ... وما عانيناه نحن كشعب فلسطيني من هذه الدولة الملعونة هو كثير وأكثر مما يوصف ... فآلاف الشهداء الفلسطينيين ومئات الآلاف من الجرحى استشهدوا وإصيبوا برصاص أمريكي الصنع اسرائيلي التصويب..... هدمت مساجدنا وكنائسنا وبيوتنا واختلط عظمنا بلحمنا بفعل دعمها المتواصل لربيبيتها إسرائيل ، أمريكا ايها القارئ الفاضل لم تحترم حرمة أعيادنا بل على الأكثر لم تحترم المواثيق الدولية التي تتغنى بها وأعدمت رئيساً عربياً في يوم العيد موجهة رسالة واضحة وجلية لكافة رؤساء العرب، ومتحديةً لمشاعر المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، نحن في هذا المقال لن ولم نستطيع أن نحصي جرائم هذه الدولة التي امتصت دماء شعوب المنطقة والتي زرعت الحروب والكراهية في كافة أرجاء المعمورة ، ولكن ما نود التذكير به هو التاريخ والحاضر الأسود  لهذه الدولة ، وما نأمله عدم التعاطي مع دعوات بعض وفودها وشخصياتها والذين يؤكدون أنهم مع السلام ، بكل تأكيد لن نصدق ذلك حتماً لأننا شعب نرى ما تحت القناع الذين جاؤوا وهم يلبسوه لعلهم يداروا به سوئتهم، وليواصلوا مسرحيتهم الكذوبة عن حقوق الإنسان والحريات، يريدون منا ان نصدق قولهم وأن ننسى فعلهم ...

أمريكا ببساطة هي كلمة الإختصار لكل الشر العالمي وهي كلمة السر لكافة الحروب ...  وهي ومنذ نشأتها ارتكبت مئات المجازر البشرية بحق أبناء الشعب الفيتنامي والياباني والفلسطيني والعراقي وكافة شعوب الأرض والتي خلفت  المئات من المقابر الجماعية التي مازالت الى يومنا هذا شاهدا حيا على جرائم أمريكا وربيبتها إسرائيل .

يا أمريكا ... الشعب الفلسطيني لن يكون هنوداً حمر والقدس لن تكون غرناطة ... وتمثال حريتكم اللقيط لن يتم تسويقه في فلسطين ولن يسوق الوهم ... ولن ننسى صورتكم اللعينة ولن ننسى رصاصاتكم الغادرة للهنود الحمر ... وقنابل النابالم الحارقة والتي يحرمها القانون الدولي لفيتنام ... ولن تغيب عنا صورة هيروشيما وناجازكي وقنابلكم النووية ... لن ننسى طائرات الإف 16 والأباتشي والميركافاة التي دعمتم بها الكيان الصهيوني لحرق غزة وأطفال غزة ومن قبلهم قانا والعامرية  .

لأجل ذلك نقول لأمريكا ولوفودها بأن الشعب الفلسطيني لم يغفر ولن يغفر ولن ينسى !!!!.

انشر عبر