شريط الأخبار

البنوك الفلسطينية تحقق أرباحاً رغم الظروف السياسية القاسية

07:53 - 25 تشرين أول / مايو 2010

البنوك الفلسطينية تحقق أرباحاً رغم الظروف السياسية القاسية

فلسطين اليوم: رام الله

أعلنت سلطة النقد الفلسطينية اليوم الثلاثاء، أن البنوك في الأراضي الفلسطينية سجلت نموا بنسبة 68% في صافي أرباح الربع الأول من العام، بفضل زيادة الإقراض. وقال جهاد الوزير محافظ سلطة النقد، إن هذا الأداء يرجع لأمور من بينها تأثير مكتب جديد للائتمان شجع على الإقراض.

 

وسجلت البنوك التسعة عشر العاملة في الأراضي الفلسطينية أرباحا صافية في الربع الأول بلغت 42 مليون دولار، مقارنة مع 25 مليون دولار في الربع الأول من 2009.

 

وقال الوزير إن تلك الزيادة التي لم يسبق لها مثيل في الأرباح هي نتيجة لنمو الإقراض، وفي عام 2009 بلغ صافي ربح القطاع 110 ملايين دولار.

 

وارتفع إجمالي إقراض البنوك في الربع الأول من 2010 إلى 2.6 مليار دولار، بعد أن كان 1.86 مليار دولار في الفترة المقابلة من العام الماضي، وأشار الوزير إلى أن صافي أصول البنوك بلغ 8.2 مليار دولار في نهاية الربع مقارنة مع 7.3 مليار قبل عام، ومن بين العوامل التي ساعدت في نمو القطاع افتتاح فروع في مناطق ريفية، كما تراجعت الديون المتعثرة.

 

ونوه محافظ سلطة النقد إلى أن نمو الائتمان في النظام المصرفي سيساعد بشكل كبير في تنمية الاقتصاد الفلسطيني، ومن المتوقع أن يبلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي 7% هذا العام أغلبه في الضفة الغربية. ولا يزال قطاع غزة يعاني من الحصار.

انشر عبر