شريط الأخبار

المنظمات الاهلية" تستنكر قرار شرطة غزة منعها من تنظيم اعتصام تضامني مع الانروا

05:14 - 24 تموز / مايو 2010

"المنظمات الاهلية" تستنكر قرار شرطة غزة منعها من تنظيم اعتصام تضامني مع الانروا

فلسطين اليوم-غزة

إستنكرت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية بشدة قرار شرطة غزة منع تنظيم اعتصام تضامني سلمي دعت الية الشبكة ومنظمات حقوق الانسان استنكارا للاعتداء الاثم على احد مخيمات العاب الصيف التابعة للانروا على شاطئ بحر غزة ليلة الاحد من قبل مجموعة من المجهولين.

 

وأضافت الشبكة في بيان تلقت "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه ان قرار منع تنظيم الاعتصام  يشكل انتهاكا سافرا للحق في التجمع السلمي وحرية الرأي والتعبير المكفولين بالقانون الاساسي وقانون الاجتماعات العامه وخاصة ان الفعالية السلمية تأتي انسجاما مع استنكار ورفض كافة قطاعات شعبنا بما فيها الحكومة في غزة والقوى السياسية ومنظمات حقوق الانسان علما الشبكة قامت اتبعت الاصول القانونية بتشعار الشرطة بتنظيم الاعتصام

 

وأشارت الشبكة إلى الخطورة البالغة لهذا القرار وإعتبرته مؤشرا خطيرا وبخاصة انه تم منع تنظيم ورشة عمل في وقت سابق اليوم حول اثر الانقسام على واقع  الحريات العامة كانت تقوم على تنظيمها الهيئة الفلسطينية المستقله لحقوق الانسان في غزة.

 

وشددت الشبكة في بيانها على ان تكرار منع منظمات المجتمع المدني من تنظيم فعالياتها يساهم في تعميق الواقع الانساني الصعب الذي يعيشة شعبنا الفلسطيني ويعتبر مؤشرا خطيرا للتعامل مع المجتمع المدني وملف الحريات وحقوق الانسان.

 

وطالبت الشبكة الحكومة في غزة بالتراجع عن مثل هذة القرارات والعمل الجاد من اجل تعزيز الحريات العامه وحقوق الانسان.

 

يشار الى ان الشبكة دعت اليوم الى تعليق العمل في المنظمات الاهلية في قطاع غزة اليوم لعدة ساعات استنكار لجريمة الاعتداء على مخيم العاب الصيف ومطالبة الانروا بالاستمرار بفعالياتها وكذلك مطالبة الحكومة في غزة بملاحقة المعتدين وتقديمهم للعدالة.

 

وإعتبرت الشبكة ان الاعتداء على مخيم الانروا يساهم في تعميق المشكلات النفسية الاجتماعية التي يعاني منها شعبنا وبخاصة اطفالنا جراء الاعتداءات الاسرائيلية وتداعيات الحصار الجائر.

 

يشار الى ان الشبكة وممثلي منظمات المجتمع المدني قامت بزيارة تضامنية الى مقر الانروا بغزة للاعراب عن استنكار الاعتداء الاثم ومطالبتها بالاستمرار في تنفيذ انشطتها وفعالياتها التي تخدم ابناء شعبنا وبخاصة الاطفال.

انشر عبر