شريط الأخبار

تقرير دولي: الاحتلال هدم 65 منزلاً منذ بداية العام وحكومة غزة تهدم 12 آخرين

02:40 - 24 حزيران / مايو 2010

تقرير دولي: الاحتلال هدم 65 منزلاً منذ بداية العام وحكومة غزة تهدم 12 آخرين

فلسطين اليوم- غزة

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي 65 مبنى يمتلكها الفلسطينيون في المنطقة (ج) بالضفة الغربية منذ مطلع 2010، نتج عنها تهجير 125 شخصًا، من بينهم 47 طفلاً.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة "أوتشا": إن "إسرائيل هدمت مبنى واحد في القدس الشرقية؛ إضافة إلى ثلاثة مبان أخرى هدمها أصحابها في القدس الشرقية مما أدى إلى تهجير سبعة أشخاص".

وأوضحت "أوتشا" في تقريرها، أن العدد الإجمالي للمباني التي تسلمت أوامر بوقف البناء بلغ 25 منزلاً، من بينها 18 منزلاً مأهولاً والباقي قيد الإنشاء، وثمانية خيام سكنية، وسبعة حظائر للماشية ومصنع للحجارة.

وقالت "أوتشا": إن "الإدارة المدنية الإسرائيلية واصلت تسليم أوامر وقف البناء وهي إجراء إداري يسبق إصدار أمر بالهدم، حيث سلّمت هذا الأسبوع 41 أمرًا بوقف البناء بحق مبان يمتلكها الفلسطينيون في قرية بني نعيم (الخليل) والبيرة، والمغيّر والمجمع البدوي المسكرة".

وأضافت أن العدد الإجمالي للمباني التي تسلمت أوامر بوقف البناء بلغ 25 منزلاً، من بينها 18 منزلاً مأهولاً والباقي قيد الإنشاء، وثمانية خيام سكنية، وسبعة حظائر للماشية ومصنع للحجارة.

وذكرت أن الحكومة الفلسطينية في غزة هدمت خلال هذا الأسبوع 12 منزلاً في منطقة رفح جنوب القطاع، بحجة بنائها بصورة غير قانونية على أراض حكومية.

ولفتت إلى أن الفترة ما بين الثاني والثامن عشر من الشهر الجاري، شهدت استمرار الأحداث المتصلة بالمستوطنين، وسلطات الاحتلال، في أرجاء الضفة الغربية، والقدس المحتلة.

وأشارت إلى أن القوات الإسرائيلية نفذت هذا الأسبوع 106 عمليات بحث داخل القرى والبلدات الفلسطينية، أي أعلى بقليل مقارنة بالمعدل الأسبوعي لعدد العمليات التي نُفذت منذ مطلع، وعلى غرار الأسابيع السابقة، نُفذ معظم هذه العمليات في شمال الضفة الغربية (63).

وخلال إحدى هذه العمليات أغارت القوات الإسرائيلية على مكتب تابع لبلدية الخليل في المنطقة التي تسيطر عليها إسرائيل في البلدة القديمة في الخليل وأغلقته.

ولفتت "أوتشا" إلى استمرار الأحداث المتصلة بالمستوطنين، وقتل المستوطنون هذا الأسبوع فتى فلسطيني يبلغ من العمر 15 عامًا من قرية المزرعة الشرقية جراء إطلاق النار عليه أثناء تجوله في التلال بصحبة اثنين من أصدقائه.

وأوضحت أن ثمانية حوادث متصلة بمستوطنين استهدفت الفلسطينيين وأسفرت إما عن وقوع إصابات في صفوف الفلسطينيين أو أضرار بممتلكاتهم. وقد تمّ التبليغ عن وقوع حوادث أخرى تضمنت الاعتداء على الأراضي ومنع الوصول والتخويف.

انشر عبر