شريط الأخبار

غضب يسود أوساط "كاديما" لانحراف ليفني عن سياستها

07:34 - 23 كانون أول / مايو 2010


غضب يسود أوساط "كاديما" لانحراف ليفني عن سياستها

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

تسود حالة من الغضب في أوساط قيادية بارزة بحزب "كاديما" بسبب ما أسموه المنحى اليساري المتزايد لزعيمة الحزب تسيفي ليفني في سياساتها.

وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" أن تلك الأوساط نقلت رسالة إلى جمهور الحزب, انتقدوا خلالها بشدة رئيسة الحزب ولاسيما موقفها من البناء الاستيطاني في مدينة القدس.

وقال مسؤولون في "كاديما" إن هذا الاحتجاج يعتبر الأكثر تأثيراً في تاريخ الحزب, إذ أنه صادر من فئة مقربة من ليفني تم تأسيسها للوقوف إلى جانبها أمام شاؤول موفاز الرجل الثاني في الحزب.

واعتبر هؤلاء المسؤولون أن هذه التصرفات تدل على تخلي "كاديما" عن ثوابته والأهداف التي وضعتها ليفني لنفسها في الدعاية الانتخابية, الأمر الذي من شأنه أن يزعزع ثقة الناخب الإسرائيلي بالحزب.

انشر عبر