شريط الأخبار

الأسيرة الأوكرانية إيرينا سراحنة تدخل عامها التاسع في سجون الاحتلال

10:27 - 23 تشرين أول / مايو 2010

الأسيرة الأوكرانية إيرينا سراحنة تدخل عامها التاسع في سجون الاحتلال

فلسطين اليوم- غزة

أفادت اللجنة الوطنية العليا لنصرة الأسرى اليوم الأحد، أن الأسيرة "ايرينا بولى شوك سراحنة (34 عاماً)  من مخيم الدهيشة في بيت لحم في الضفة الغربية، دخلت اليوم عامها التاسع على التوالي في سجون الاحتلال.

وأوضح رياض الأشقر المدير الإعلامي باللجنة، أن الأسيرة "سراحنة" أوكرانية الأصل ، أسلمت وتزوجت من المواطن الفلسطيني إبراهيم سراحنة، وتعيش معه في مخيم الدهيشة قضاء بيت لحم، واعتقلت بتاريخ 23/5/2002، وحكم عليها الاحتلال بالسجن لمدة 20 عاماً بتهمة مساعدة زوجها في نقل الاستشهادي "عيسى بدير" لتنفيذ عملية ريشون لتسيون التي قتل فيها إسرائيليين اثنين وأصيب ما لا يقل عن 50 آخرين، وقد حكم عليه الاحتلال بالسجن المؤبد مدى الحياة 6 مرات.

وأشار الأشقر إلى أن الأسيرة سراحنة لديها طفلتين  إحداهن "ياسمين" تعيش مع أهلها في أوكرانيا، والثانية (غزالة) تعيش مع أهل زوجها في بيت لحم، وحرمتها إدارة سجن هشارون من احتضان طفلتها خلال المرات القليلة التي سمح لها بالزيارة فيها .

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية قد حكمت على الأسيرة "سراحنة" بالسجن 3 سنوات، ثم إبعادها إلى روسيا حيث انتهى فترة الاعتقال بتاريخ 26/10/2005، وحين رفضت الأسيرة قرار الإبعاد عادت المحكمة بتاريخ 12/9/2005، لتصدر قرارا بإلغاء الإبعاد، واستمرار الاعتقال، و بعد ما يقارب العام وبالتحديد في تاريخ 10/8/2006 ، أصدرت المحكمة حكما عليها  بالسجن لمدة 20 عاماً .

وبين الأشقر أن الاحتلال لا يزال يختطف في سجونه 38  أسيرة ، في سجني الدامون وهشارون ، فى ظروف قاسية وصعبة ويحرمهن من كافة حقوقهن ، وشدد عليهن العقوبات بعد الإضراب الأخير الذي نفذته الأسيرات بجانب الأسرى عن الزيارات طول شهر نيسان وثلاثة أيام عن الطعام.

وطالبت اللجنة العليا المنظمات الدولية المعينة بقضايا المرأة بالتدخل لحماية الأسيرات الفلسطينيات من إرهاب وإجرام الاحتلال التي يضرب بعرض الحائط كافة المواثيق الإنسانية.

انشر عبر