شريط الأخبار

الدويك: المصالحة متعثرة بسبب الشك لدى الطرفين

08:55 - 21 حزيران / مايو 2010

الدويك: المصالحة متعثرة بسبب الشك لدى الطرفين

فلسطين اليوم-وكالات

أعرب الدكتور عزيز الدويك، رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، عن أمله في نجاح جهود المصالحة الفلسطينية والحراك الداخلي الذي يتم بخصوصها في الضفة الغربية وغزة، مؤكدا أن المصالحة الفلسطينية ضرورة وطنية يجب إتمامها على أسس وطنية بعيدا عن التدخلات الخارجية.

 

وشدد الدويك، في تصريحات صحفية يوم أمس الخميس، على أن كل انتخابات تجري بدون التوافق لن تخدم القضية الفلسطينية ولن تساهم في تحقيق المصالحة، وإنما تزيد من شرخ الانقسام، لافتا إلى أن إجراء الانتخابات دون التوافق في أي مستوى أو أية هيئة يفهم منه إخراج طرف فلسطيني بعينه من الباب الذي دخل من خلاله العمل السياسي.

 

وأعرب الدويك عن اعتقاده بأن هناك حراكا حقيقيا، وأن المتحاورين يتحركون بجدية، لكن تبقى النوايا هي من تتحكم بمصير نجاح الحوار من عدمه، متمنيا ألا تكون جهود الحوار الحالية هي تغطية سياسية لأمر معين، وأن تكون جميع الأطراف لديها المقدرة والفاعلية لتحقيق المصالحة، والتحرر من الضغوط الخارجية، وبالأخص الضغط الأمريكي الإسرائيلي الذي يرفض المصالحة تماما.

 

واعتبر أن المشكلة في كل الحوار هي حالة الشك التي تسود في جانب كل طرف، وإن صدقت النوايا، مشيرا إلى أن ترك الأمر للفلسطينيين وحدهم يتحاورون بناء على همهم المشترك ومستقبلهم المشترك يضمن التوقيع والتنفيذ من دون أي معوقات.

 

 

 

 

انشر عبر