شريط الأخبار

حماس: إزالة منازل رفح قانونية ونرفض التوظيف السياسي للقضية

09:40 - 19 كانون أول / مايو 2010


حماس: إزالة منازل رفح قانونية ونرفض التوظيف السياسي للقضية

فلسطين اليوم – غزة

رفضت الحكومة الفلسطينية في غزة، اليوم الأربعاء، توظيف عمليات "إزالة التعديات" على أراضي الحكومة لأغراض سياسية، مؤكدة أنها تتم وفقا للقانون.

 

وقال إبراهيم رضوان، رئيس سلطة الأراضي في حكومة غزة، في مؤتمر صحفي بمقر بلدية رفح: "نرفض التوظيف السياسي لعمليات إزالة التعديات ونستهجن من ذهب حد اعتبارها نكبة ثانية للفلسطينيين".

 

وشدد رضوان على أن عمليات الإزالة وهدم منازل سكنية "تتم وفق القانون وبقرار من القضاء الفلسطيني صدر عن المحكمة العليا"، مؤكدا أن الحكومة ستواصل عمليات الإزالة ولن تقبل بأي اعتراضات غير قانونية عليها.

 

وأوضح أن سلطة الأراضي "مخولة وفقا للقانون بإزالة أي تعديات على الأراضي الحكومية حتى دون إجراءات قضائية، لكنها رغم ذلك التزمت بإنذار السكان بشكل مسبق"، مضيفا أن الحكومة تراعي أصحاب الحاجة الحقيقية للسكن من المعتدين وتبحث لهم عن بدائل.

 

يُذكر أن الحكومة الفلسطينية في غزة شرعت قبل 3 أيام بعمليات هدم منازل تقول إنها أقيمت دون تصريح على أراض تابعة للملكية الحكومية، في حين منعت مصوري وكالات الأنباء والصحف من التواجد في المنطقة أثناء عملية الهدم.

 

ونفذت سلطة الأراضي في الحكومة قبل 3 أيام سلسلة عمليات هدم في رفح جنوب قطاع غزة، قال سكان محليون: إن عددها وصل إلى 26 منزلا.

انشر عبر