شريط الأخبار

دمشق : مؤتمر دولي يطالب بمقاضاة إسرائيليين لارتكابهم جرائم حرب في غزة

06:39 - 19 حزيران / مايو 2010

دمشق : مؤتمر دولي يطالب بمقاضاة إسرائيليين لارتكابهم جرائم حرب في غزة

فلسطين اليوم- دمشق

تابع المؤتمر الدولي الثالث حول جرائم الكيان الصهيوني والعدالة الدولية والذي تقيمه كلية الحقوق بجامعة حلب أعماله على مدرج كلية الطب.

وتناول الدكتور محمد هاشم ماقورا الاستاذ في الجامعات الليبية كيفية مقاضاة المسؤولين الاسرائيليين عن جرائم الحرب الاخيرة في غزة أمام المحكمة الجنائية الدولية الدائمة وآلية تحريك الدعاوي القضائية ضد الكيان الصهيوني في المحاكم الدولية المتخصصة من خلال مجلس الأمن بالاعتماد على الوثائق والمعلومات أو تبني الدول العربية لمبدأ الاختصاص القانوني العالمي وأهم العقبات التي تعترض ذلك وسبل تجاوزها.

 

وأشار إلى أن كل الجرائم التي ارتكبها العدو الصهيوني في غزة تدخل ضمن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وحرب الإبادة التي يمكن أن تحاسب عليها سلطات الاحتلال في المحكمة الجنائية الدولية.

 

بدوره تحدث الدكتور براء كمال عبد اللطيف استاذ محاضر في جامعة تكريت بالعراق عن آليات محاسبة جنود الاحتلال الذين ارتكبوا جرائم في غزة من خلال انشاء محاكم جنائية مؤقتة وتوسيع نطاق الاختصاص في القوانين الجنائية في الدول العربية ليشمل جرائم الحرب والإبادة.

 

وبين الدكتور جمعة سعيد سرير استاذ القانون الدولي في جامعة قاريونس بليبيا أن القوانين الدولية حرمت استخدام القوة والسلاح وان سلطات الاحتلال خالفت تلك القوانين ولابد من محاسبتها دوليا مشيرا الى ان الصراع العربي الاسرائيلي ليس صراعا عسكريا فقط بل هو صراع وجودي طويل الامد.

 

وتحدث الدكتور رشيد حمد العنزي استاذ محاضر في كلية الحقوق بجامعة الكويت عن مدى اختصاص المحكمة الجنائية الدولية بمحاكمة جرائم الكيان الصهيوني مشيرا الى حدود وصلاحيات مجلس الامن ودور الولايات المتحدة الامريكية في التحكم بهذه الصلاحيات وتنفيذها بما يتلاءم مع سياستها الدولية.

 

وأشارت الدكتورة حلا زودة محاضرة في جامعة حلب الى سبل ملاحقة المجرمين الاسرائيليين امام القضاء السوري والمحكمة الجنائية الدولية من خلال تعديل بعض صلاحيات القانون الجزائي السوري وتوسيع نطاقها وشروط تطبيقها بما يتيح النظر في الجرائم التي يرتكبها قادة الكيان الصهيوني بحق الشعب العربي في الاراضي المحتلة.

 

وأوضح الدكتور أحمد إدريس استاذ في كلية الحقوق بجامعة حلب صلاحيات المدعي العام للمحكمة الجنائية ومدى مصداقيته في تحريك الدعوى العامة ضد مجرمي الحرب الصهاينة مشيرا الى اطراف الادعاء في الدعاوي القضائية الدولية تتمثل في الدول المعنية ومجلس الامن والمدعي العام لافتا الى ان الضغوطات على المحكمة الجنائية تجعل معظم الدعاوي غير مجدية.

 

يشارك في المؤتمر باحثون قانونيون من سورية ومصر والجزائر ولبنان وليبيا والكويت والعراق والمغرب والاردن والسودان والامارات العربية المتحدة.

 

 

انشر عبر