شريط الأخبار

غزة : فوز الأسرى المحررين على الوزراء والنواب

09:12 - 18 تشرين أول / مايو 2010

غزة : فوز الأسرى المحررين على الوزراء والنواب

فلسطين اليوم- غزة

وسط حضور رسمي وشعبي كبير فاز فريق الحرية الذي يضم اسري محررين من سجون الاحتلال والذي كان وزير الأسرى محمد فرج الغول احد أعضاءه بهدفين مقابل هدف واحد لفريق يضم الوزراء والنواب خلال المباراة الشرفية التي أجريت على هامش اختتام بطولة الشهيد والأسير المبعد "خليل القوقا" والذي نظمتها اللجنة الوطنية العليا لنصهره الأسرى بالتعاون مع الاتحاد العسكري الرياضي تضامناً مع الأسرى وتفعيلاً لقضيتهم .

 

وحصل فرق المبعدين على كأس البطولة لسداسيات الربيع لكرة القدم التي أقيمت تضامناً مع الأسرى بعد فوره على المنتخب الشبابي بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

 

وقال رئيس اللجنة العليا للأسرى ووزير الأسرى محمد فرج الغول أن هذه الفعالية تبرق رسالة للعالم بأننا نقف خلف أسرانا بكل الطرق والوسائل ، ولنظهر قضيتهم ومعاناتهم لعشاق الرياضة في الداخل والخارج ، ولتتكامل هذه الفعاليات مع النشاطات الأخرى الجماهيرية والفنية والأدبية والثقافية، والسياسية، والقانونية، التي ننظمها لقضية الأسرى ، لتبقى هذه القضية حية وبارزة وأولوية لدى الجميع ، وتسلط الضوء على الإجرام الصهيوني في التعامل مع الأسرى، والذي يرتكب كل المحرمات والممارسات القمعية بحق الأسرى وذويهم والتي كان أخرها بحق اهالى الأسرى استدعاء مخابرات الاحتلال لبعض الاهالى أثناء توجههم الى الزيارة وابتزازهم والضغط عليهم لكي يبث الذعر فى نفوسهم وبالتالي يمتنعوا عن القدوم لزيارة أبنائهم الأسرى ، وكانت أخر الإجراءات الاجرامية بحق الاسرى القرار الظالم الذي أصدره مكتب نتنياهو بفرض مزيد من الاعتداء والعقوبات ضد الأسرى لحرمانهم من الزيارة وتكثيف العزل الانفرادي وزيادة مدته ، وحرمان الأسرى من التعليم والكتب والصحف .

 

من جانبه قال فتحى حماد وزير الداخلية أن هذه الفعالية تجسد دور الوزارة التى تتفاعل مع قضايا الشعب الفلسطيني الهامة وعلى رأسها قضية الأسرى، وأنها تتعاون مع وزارة الأسرى والمؤسسات المعنية من اجل تفعيل قضية الاسرى .

 

وأوضح حماد أن من أهداف وزارته تجسيد الحراك الرياضي لدى أبناء الأجهزة الأمنية لأهميتها في دوام اليقظة والهمة لدى عناصر الأمن ، وقال "اليوم نعلم أبناء الأجهزة الأمنية السباحة وركوب الخيل وغداً سنعلمهم ركوب الدبابة والطائرة "

 

وأشار حماد إلى أهمية قضية الاسرى وضرورة أن يتحرك الجميع ويبذل قصارى جهده من اجل تحريك هذه القضية الهامة ، ومساندة الاسرى والمحررين وتقديم كل ما يلزم من اجل رعاية ذويهم وتقديم العون المادي والنفسي لهم .

 

وفى ختام الاحتفال وزعت الكؤوس والميداليات والجوائز على الفائزين والأندية الذين شاركوا فى هذه البطولة الرياضية التي جاءت لتسليط الضوء على قضية الاسرى .

 

 

 

 

انشر عبر