شريط الأخبار

مدى يستنكر اعتداء الاحتلال على مجموعة من الصحفيين

05:13 - 16 تشرين أول / مايو 2010

مدى يستنكر اعتداء الاحتلال على مجموعة من الصحفيين

فلسطين اليوم: غزة

استنكر المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية مدى اعتداء الجيش الاسرائيلي الاحتلال الإسرائيلي على الصحفي احمد فراج، وذلك أثناء تنقله عبر حاجز حزما العسكري متجهاً إلى مدينة رام الله، واعتقال مصور قناة الشرقية علاء أبو السعود، وتعرض مراسل تلفزيون فلسطين هارون معايرة للاختناق بالغاز، خلال تغطيتهما مسيرة بلعين الأسبوعية قرب رام الله يوم الجمعة الماضي.

 

وقال المركز بان الصحفي فراج قد افاد أنه كان متوجهاً بسيارة أجرة إلى مدينة رام الله في حوالي الساعة الثانية عشرة ظهراً، وعندما وصلت السيارة إلى حاجز حزما العسكري، طلب الجنود من الركاب إبراز الهويات وبعد ذلك أمروا فرّاج بالنزول من المركبة، وعندما أبرز لهم بطاقته الصحفية، أنزلوه من السيارة وانهالوا عليه بالضرب المبرح بالأيدي وأعقاب البنادق. وأكمل فرّاج حديثه قائلاً: "لقد أصبت بكدمات في جميع أنحاء جسمي خاصةً في يدي ورجلي."

 

أما أبو السعود فأفاد أنه ذهب لتغطية مسيرة بلعين الأسبوعية، وبينما كان يصور، قام جنود الاحتلال باعتقاله ونقله إلى مركز عوفر للتحقيق. وبقي محتجزاً هناك من الساعة الثانية والنصف ظهراً لغاية الساعة التاسعة مساءً.

 

فيما أفاد عمايرة أنه كان يقوم بإجراء مقابلة صحفية مع اللواء سلطان أبو العينين في بلعين، وخلال المقابلة فوجئ بإطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاههم، فأصيب باختناق شديد جراء استنشاقه الغاز، مما أدى إلى فقدانه للوعي لفترة قصيرة، حيث قام متطوعو الإغاثة الطبية المتواجدين في المنطقة بتقديم العلاج اللازم له.

انشر عبر