شريط الأخبار

الاتحاد الإسلامي: فلسطين لا تسترد إلا بالقوة وإنهاء الانقسام غاية في الأهمية

04:56 - 16 تموز / مايو 2010

الاتحاد الإسلامي: فلسطين لا تسترد إلا بالقوة وإنهاء الانقسام غاية في الأهمية

فلسطين اليوم: غزة

أكد الاتحاد الإسلامي الإطار النقابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين في ذكرى النكبة 62، أن صراع الأمة مع اليهود هو صراع ديني وقائدي ولي مجرد صراع على ارض، مشدداً على أن فلسطين لا تسترد إلا بالطريقة التي أخذت بها وهي القوة عن طريق المقاومة لا المساومة والتسوية.

 

كما أكد الاتحاد على أن فلسطين هي آية من الكتاب وتحريرها واجب على كل مسلم في هذا العالم، والوحدة الإسلامية والعربية أولى خطوات التحرير فلا تحرير بدون وحدة الأمة.

 

وأوضح أن الانقسام الفلسطيني الحاصل اليوم يضر بالقضية الفلسطينية وإنهاؤه أمر في غاية الأهمية.

 

وشدد الاتحاد على ضرورة تفعيل العمل النقابي لإبراز وجه فلسطين الحضاري وتكثيف المحاضرات واللقاءات الثقافية لغرس الوعي لدى أبناء فلسطين بتاريخهم ومقدساتهم.

 

ووجه الاتحاد التحية كل التحية لأرواح شهدائنا الأبرار ولذويهم ولكل الأسرى والمعتقلين ولكل أبناء شعبنا الصابر المرابط.

انشر عبر