شريط الأخبار

رزمة جديد تحملها روسيا للمنطقة تنهي الحصار على القطاع مقابل عدة أمور

09:44 - 16 تشرين أول / مايو 2010

رزمة جديد تحملها روسيا للمنطقة تنهي الحصار على القطاع مقابل عدة أمور

فلسطين اليوم-غزة

علمت مصادر صحيفة أن موفدا روسيا سيصل إلى إسرائيل الأسبوع القادم حاملا رزمة تنهي الحصار المفروض على قطاع غزة.

وتأتي هذه الزيارة بعد جولة للرئيس الروسي في المنطقة زار خلالها سوريا وتركيا ولقائه في العاصمة السورية مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، وانتقاد اسرائيل للاقتراح الذي عرضه الرئيس الروسي خلال جولته ويدعو الى ضرورة اشراك حماس في عملية السلام.

وانتقد مسؤول كبير في وزارة الخارجية الروسية في تصريح لـ صحيفة المنار المقدسية الانتقادات الإسرائيلية للاقتراح الروسي، ووصف تصريحات المسؤولين الإسرائيليين بالمتسرعة.

 وقال المسؤول الروسي أن هذا الاقتراح هو ضمن رزمة كاملة تنهي الوضع الصعب الذي يعيشه قطاع غزة وضم حركة حماس الى عملية السلام التي ترعاها الولايات المتحدة وتدعمها اللجنة الرباعية التي تضم في عضويتها روسيا، مضيفا أن دولا اوروبية طرحت في السابق اقتراحات مماثلة، وأن هناك مسؤولين امريكيين في ادارة باراك اوباما يتحدثون عن هذا الاقتراح في الغرف المغلقة.

وكشف المسؤول الروسي لـلصحيفة أن مبعوث موسكو القادم الى المنطقة سينقل الرزمة الروسية كاملة الى القيادة الإسرائيلية وتشمل هذه الرزمة الإفراج عن جلعاد شليط وإتمام صفقة التبادل وفتح المعابر وإشراك حركة حماس في عملية السلام سواء بالمشاركة مع السلطة في رام الله أو بشكل منفصل من أجل التوصل إلى تفاهمات أمنية ملزمة بين إسرائيل وحماس، وأن تتعهد الحركة بمنع القيام بعمليات عسكرية وإطلاق القذائف من القطاع اتجاه اسرائيل.

 وأشار المسؤول الروسي الى ان إغلاق الملفات العالقة بين حماس وإسرائيل سيساهم في انهاء الانقسام داخل الساحة الفلسطينية، وذكر المسؤول الروسي انه في حال وافقت اسرائيل على الرزمة الروسية في مدة أقصاها ثلاثة أسابيع فان موسكو ستتحرك باتجاه اللجنة الرباعية من اجل كسب تأييدها للمقترح الروسي.

انشر عبر