شريط الأخبار

قيادي في الجهاد الإسلامي: العودة لن تكون إلا بالمقاومة

04:57 - 15 كانون أول / مايو 2010


قيادي في الجهاد الإسلامي: العودة لن تكون إلا بالمقاومة

فلسطين اليوم : غزة

اعتبر الشيخ درويش الغرابلي القيادي بحركة الجهاد الإسلامي، أن كل الكلمات لا يمكن أن تفي لفلسطين وحقها، مشيراً إلى أنه و من أجلها سالت الدماء وتناثرت الأشلاء وهدمت البيوت وكان الفلسطيني ومازال متشبثاً بأرضه التي كانت ولا تزال محط أطماع الدول الاستعمارية الكبيرة.

وحمل الشيخ الغرابلي في تصريح صحفي مكتوب في ذكرى النكبة الثانية والستين بريطانيا المسؤولية احتلال الصهاينة لفلسطين وتدنيسهم وتهويد مقدساتها.

وعدد ثلاث خطوات قامت بها بريطانيا وتحملت بموجبها المسؤولية الكاملة عن مأساة فلسطين، أولاها وعد بلفور عام 1917 والذي فتح باب الهجرة اليهودية إلي فلسطين، وثانيها تمكينها العصابات الصهيونية من الأراضي الفلسطينية بالقوة والعنف عام 1948، وثالثها قيامها بالمجازر التي مهدت الطريق للعصابات الصهيونية للقيام بمجازرها والتي بلغت 18 مجزرة قبل عام الـ48 و 44 مجزرة بعده.

واستعرض الشيخ الغرابلي جملةً من مآسي الشعب الفلسطيني عقب اثنين وستين عاماً على نكبته التي اقتلعت أكثر من ثلثي أرضه، والضغوط القوية التي تمارس عليه للتخلي عن حق العودة وحق المقاومة وحقه في تحرير فلسطين كاملة، مشدداً على أنها لن تنجح إطلاقاً في تغيير قناعاته.

وانتقد القيادي في الجهاد الإسلامي اكتفاء الدول العربية والإسلامية بمواقف الشجب والاستنكار إزاء ما يتعرض له الفلسطينيون من حصار ومهانة و مجازر وأسر وتصفية للقادة والمجاهدين.

وقال الشيخ الغرابلي:" اثنان وستون عاماً ومازالت صورة خمسمائة وثلاثين قرية فلسطينية شاخصة في عيون أصحابها"، مضيفاً "أن العودة لا تكون إلا بالمقاومة، وبالوحدة وترتيب البيت الداخلي على أساس الثوابت الفلسطينية".

انشر عبر