شريط الأخبار

مهرجان في عمان اليوم لحرق صناديق الخضار والفواكه الإسرائيلية

08:07 - 15 حزيران / مايو 2010

فلسطين اليوم-الدستور الأردنية

تنظم لجنة مقاومة التطبيع النقابية مهرجانا صباح اليوم السبت أمام سوق الخضار المركزي ، لحرق البضائع الصهيونية ، وذلك بهدف حث المستوردين على عدم استيراد أية بضائع إسرائيلية.

 

رئيس لجنة مقاومة التطبيع النقابية المهندس بادي الرفايعة اكد على وعي المواطن الاردني الذي كان له الاثر الاكبر في تراجع اكبر مستوى استيراد خضار وفواكه من إسرائيل مشيرا في تصريح لـ"الدستور" امس الى النشاطات التي أقامتها لجنة مقاومة التطبيع النقابية في العامين الماضيين من حرق صناديق الفواكه الاسرائيلية بمشاركة مواطنين امام السوق المركزي للخضار والاعتصام امام وزارة الزراعة الذي نتج عنه تراجع حجم الاستيراد من إسرائيل الى"2800" طن خلال 2009 مقارنة بعام 2008 الذي وصل الى يقارب"4800"بعد ان وصل حجم الاستيراد في 2007 الى "11000"طن .

 

وقد اصدر رئيس نقابة تجار ومصدري الخضار والفواكه سمير أبوسنينة بيانا قال فيه انه كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن مقاطعة المنتجات الإسرائيلية حيث أشارت بعض الأطراف إلى أن هناك مهرجانا جماهيريا سيعقد السبت أمام سوق الخضار المركزي لحرق عبوات وصناديق إسرائيلية.

 

كما أن نقابة تجار ومصدري الخضار والفواكه تود أن تعلن بهذه المناسبة بأن همها وحسب نظامها الداخلي هو رعاية مصالح أعضائها وتنظيم شؤونهم وتطوير قدراتهم الرامية إلى رفع كفاءة عملية التصدير والاستيراد للخضار والفواكه لأعضائها ، مشيرا الى انه واستنادا إلى نظامها الداخلي كذلك ، لن تشارك في اجتماعات أوتظاهرات ذات صبغة سياسية ، متمنية لأعضائها من وسطاء ومصدرين كل توفيق ونجاح في تصدير واستيراد الخضار".

 

يذكر أنه وبحسب بيانات وزارة الزراعة كانت قد أشارت إلى حدوث انخفاض ملحوظ في حجم الواردات الإسرائيلية إلى الأردن عما كانت عليه خلال السنوات الماضية ، وذلك بسبب قيام الوزارة بتشديد اجراءات الاستيراد من اسرائيل ومنها الزام المستورد بوضع ليبل على المنتج يشير بصراحة الى انه منتج اسرائيلي.

انشر عبر