شريط الأخبار

الأحمد: استمرار المفاوضات في ظل الاستيطان "خطيئة"

07:15 - 15 تموز / مايو 2010

فلسطين اليوم-الحياة اللندنية

اعتبر عضو اللجنة المركزية لحركة «فتح» رئيس كتلتها النيابية عزام الأحمد أن «استمرار المفاوضات في ظل الاستيطان خطيئة». وشدد على أنه يجب وقف التفاوض «إذا لم تلتزم اسرائيل بتعهداتها المتعلقة بوقف الاستيطان». وأكد وجود هذه التعهدات للأميركيين، على رغم نفي رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو وجودها.

 

ولفت إلى تصريحات للقيادي في حزب «ليكود» سيلفان شالوم «قال فيها إن إسرائيل تعهدت وقفاً جزئياً للاستيطان في القدس... وهذا دليل على أن هناك ضمانات قدمها الأميركيون لنا تتعلق بوقف الاستيطان، وهذا أيضاً يدحض ادعاءات نتانياهو بعدم وجود التزامات». ودعا إلى «ضرورة التمسك بالموقف الفلسطيني الداعي إلى وقف الاستيطان كشرط لبدء المفاوضات، خصوصاً في ضوء وجود ضمانات أميركية».

 

وقال الأحمد لـ «الحياة»: «إذا استمرت عمليات هدم المباني العربية في القدس الشرقية واستئناف بناء وحدات استيطانية جديدة، فيجب أن تتوقف المفاوضات».

 

انشر عبر