شريط الأخبار

إقامة خيمة اعتصام أمام منزل عائلة صلاح ببيت صفافا

08:58 - 13 كانون أول / مايو 2010


فلسطين اليوم-القدس المحتلة

دعا معتصمون أمام منزل عائلة صلاح في بلدة بيت صفافا جنوب القدس المحتلة، اليوم، إلى إقامة صلاة الجمعة في خيمة الاعتصام التي أقاموها أمام المنزل، تضامنا مع أصحابه، بعد استيلاء المستوطنين على المنزل وطردهم منه منتصف الشهر الماضي.

 

وشارك في الاعتصام، عدة شخصيات وطنية، وممثلون عن خيم الاعتصام في سلوان، ووادي حلوة، والشيخ جراح، إضافة إلى وفد من فلسطيني الـ48.

 

وقال مدير مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية زياد الحموري، إن هذه الخيمة أقيمت  على غرار خيمة سلوان والشيخ جراح لمحاولة إبراز الانتهاكات الإسرائيلية بالاستيلاء على المنازل الفلسطينية بواسطة المحاكم الإسرائيلية التي لا تنصف الفلسطينيين.

 

وأوضح د.محمد جاد لله معاناة عائلة صلاح بعد طردهم من منزلهم وأصبح غالبيتهم بلا مأوى وبلا عمل خاصة وان مصدر رزقهم صودر، حيث صادرت سلطات الاحتلال نحو 120 رأس غنم كانت العائلة تعتاش منها بذريعة الحفاظ على البيئة.

 

من جانبه، قال الشيخ علي شيخة، أن هذا الاعتصام يأتي لتضامن مع عائلة صلاح، والتأكيد على وقوف كافة أبناء شعبنا في وجه المخططات الإسرائيلية الاستيطانية، وفي محاولة للتصدي لأي مخططات استيطانية جديدة في تلك المنطقة.

 

وطالب توفيق أبو زهرة من أهالي بيت صفافا، أبناء شعبنا بالوقوف صفا واحدا في مواجهة المخططات الاستيطانية التي تهدف إلى طرد المقدسيين من منازلهم والاستيلاء عليها لصالح توسيع المستوطنات.

 

 

انشر عبر