شريط الأخبار

حكومة رام الله: الانتخابات ستعقد في 107 بلديات و235 مجلس قروي

04:19 - 12 حزيران / مايو 2010

فلسطين اليوم-رام الله

أطلع وكيل وزارة الحكم المحلي بحكومة رام الله المهندس مازن غنيم، نائب السفير المصري لدى السلطة الوطنية الفلسطينية طارق عبد الحميد، على الاستعدادات والتحضيرات الجارية لاجراء الانتخابات المحلية في فلسطين والتي تقرر اجرائها في السابع عشر من تموز القادم.

 

جاء ذلك في اللقاء الذي جمعهما في مقر وزارة الحكم المحلي برام الله، وبعد ترحيبه بالضيف اشاد غنيم بالعلاقة المتينه والتعاون المشترك مع جمهورية مصر العربية الشقيقة، والجهود المصرية الكبيرة في دعم شعبنا والوقوف الى جانبه في كافة المجالات، وشكره على دعم بلادة حكومة وشعبا للشعب الفلسطيني.

 

وشرح غنيم الخطوات التي تمت حتى الان، منوها الى ان الامور تسير على ما يرام بالامكانات والخطوات والوقت المحدد، وقال لقد تم انجاز فترة التسجيل ومن ثم فترة الاعتراض وفي الاول من حزيران ستبدأ فترة الترشيح ولمدة عشرة ايام.

 

وقال إن الانتخابات ستعقد في يوم واحد في كافة الهيات المحلية، ونأمل مشاركة الجميع فيها، وستتم في 107 بلديات و235 مجلس قروي، في الضفة فقط وتم تأجيل اجراءها في غزة بقرار من مجلس الوزراء برام الله،  اما بخصوص لجان المشاريع والتجمعات الصغيرة التي يقل عدد سكانها عن الف نسمة فلا انتخابات لها وسيكون هناك قرار لاحقا بضمها لهيئات محلية قريبة منها.

 

واكد غنيم ان العملية الديمقراطية في فلسطين اصبحت امرا واقعا، وان الرئاسة والحكومة الفلسطينة والجميع حريصون جدا على مواصلة الحياة الديمقراطية، واضاف ان العالم شهد للديمقراطية الفلسطينية وقد حضر مراقبين من كافة دول العالم الانتخابات السابقة سواء كانت تشريعية او رئاسية او محلية، واشادوا بالعملية الانتخابية ونزاهتها. كما قدم غنيم شرحا عن وزارة الحكم المحلي والدور التي تقوم به ورؤيتها واهدافها المستقبلية.

 

وبدوره تحدث عبد الحميد عن اهتمام بلاده في تقديم الدعم، وقال 'نحن جاهزون لتقديم اي مساعة ممكنه في هذا المجال'، كما عبر عن شكرة لهذه المعلومات المهمة وحسن الاستقبال.

انشر عبر