شريط الأخبار

مدير المخابرات الأردنية السابق يحذر من الانجراف وراء إسرائيل القاصرة

06:57 - 12 حزيران / مايو 2010

مدير المخابرات الأردنية السابق يحذر من الانجراف وراء إسرائيل القاصرة

فلسطين اليوم : عمَّان

أعلن رئيس الوزراء ومدير المخابرات الأردنية السابق أحمد عبيدات انه يسعى لإطلاق حملة وطنية للتصدي لمشروع "الوطن البديل" الذي اعتبره مؤامرة صهيونية تستهدف الأردن مثلما استهدفت فلسطين.

وقال عبيدات إنه في صدد "إصدار بيان يدعو الى الوحدة الوطنية، وقع عليه حتى الآن بين 350 و400 شخصية وطنية إضافة الى إطلاق موقع الكتروني لهذا الغرض".

وأضاف أن "البيان عبارة عن صرخة في هذا الظرف الدقيق ودعوة للحوار الوطني الذي من خلاله يمكن الاتفاق على الأولويات الوطنية في هذا الظرف وهو أفضل سبيل لمواجهة أي خطر صهيوني توسعي".

وحذر عبيدات من "خطورة الانجراف وراء الطروحات الإقليمية القاصرة، والوقوع في حبائل المؤامرة الصهيونية التي تستهدف الأردن مثلما استهدفت فلسطين".

وأكد انه «"لا يجوز بأي حال من الأحوال أن تفهم العلاقة الأردنية ـ الفلسطينية أو أن تستغل... لتصبح مدخلا للانتقاص من حقوق المواطنة وواجباتها، أو سببا لإضعاف الدولة الأردنية من الداخل، وخلق ظروف تؤدي إلى تمرير المشروع الصهيوني لتحويل الأردن إلى بديل عن فلسطين".

وتابع أن "الهوية الفلسطينية هوية نضالية سياسية، وهي ليست في حالة تناقض مع الهوية الأردنية ويجب ألا تكون، فالتناقض هو فقط مع المشروع الصهيوني الاستعماري".

انشر عبر