شريط الأخبار

الزراعة بغزة: خطة صهيونية مبرمجة لتدمير القطاع الزراعي

04:46 - 11 تموز / مايو 2010

فلسطين اليوم : غزة

نددت وزارة الزراعة في الحكومة الفلسطينية بما وصفتها "الحملة الصهيونية الشعواء ضد البشر والشجر والحجر" في الضفة الغربية وقطاع غزة.

واعتبرت أن استهداف الاحتلال والمغتصبين لأراضي المواطنين وممتلكاتهم يأتي ضمن خطة مبرمجة لتدمير القطاع الزراعي بكل مكوناته.

وأوضحت الوزارة في بيان وصل مراسلنا نسخة عنه أن مئات الدونمات الزراعية في مدن وقرى الضفة الغربية تم تجريفها وحرقها مؤخراً من قبل المغتصبين بحماية من الجيش الصهيوني.

وأشارت إلى أن آخر هذه الممارسات التعسفية بحق المزارعين وممتلكاتهم، كانت حين أقدم عشرات المستوطنين على حرق خمس دونمات زراعية من أراضي قرية جيت بين محافظتي نابلس و قلقيلية شمال الضفة الغريبة.

واستنكرت الوزارة الاعتداءات اليومية على المزارعين وممتلكاتهم ومنع قوات الاحتلال لمزارعي الضفة الغربية من الوصول إلى أراضيهم أو مجرد حرثها، موضحة أن القاطنين قرب المغتصبات الصهيونية يعانون الأمرين من جراء الممارسات والاعتداءات اليومية عليهم وعلى مزارعهم.

وأوضحت أن الإجراءات الصهيونية في الضفة تُمارس بشكل شبه يومي على الحدود الشرقية والشمالية لقطاع غزة، مبينة أن جرافات الاحتلال المتمركزة على الشريط الفاصل بين أراضي الـ48 والقطاع، تقوم بحجة الإجراءات الأمنية بعمليات تجريف لمزارع المواطنين وتدمير وحرق محاصيلهم وممتلكاتهم.

وأكدت الوزارة أنها داعمة بشكل دائم لتعزيز صمود المزارعين في وجه سياسة مصادرة الأراضي التي يقوم بها الاحتلال عبر إنشاء المناطق العازلة على امتداد الشريط الحدودي بمحافظات القطاع، مشيدة بجهود المتضامنين الأجانب في وقوفهم إلى جانب المزارعين في حصاد محصولهم.

انشر عبر