شريط الأخبار

الاحتلال يقرر إبعاد مصابة بالسرطان

07:45 - 10 حزيران / مايو 2010

الاحتلال يقرر إبعاد مصابة بالسرطان

فلسطين اليوم: غزة

أبلغت إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي المسنة مها عبد الكريم الحلو (45 عاماً) من مدينة بيت لحم، بقرار إبعادها إلى قطاع غزة.

 

وأوضحت مصادر محلية أن الحلو مصابة بمرض السرطان بالمرحلة الرابعة وهو الأخطر حيث تم عمل تصريح لها للعلاج بمستشفى المطلع بالقدس المحتلة، مضيفاً أنها بدأت العلاج لكن وضعها الصحي لم يتحسن.

 

وأشارت المصادر إلى أن الاحتلال منعها من استمرار العلاج لمدة تزيد عن 3 شهور، الأمر الذي أدى إلى كبر حجم السرطان ووصول الورم إلى الكبد.

 

وبعد محاولات مضنية لعمل تصريح للذهاب إلى مستشفي المطلع، عادت للعلاج ولكنها سرعان ما منعت مرة ثانية، الأمر الذي زاد من تفشي الورم السرطاني في الكبد وهو ما استدعى عملية جراحية لاستئصاله.

 

وبينت المصادر أن المسنة الحلو، قررت الذهاب إلى العاصمة الأردنية عمان بالتنسيق مع حكومة رام الله، موضحاً أنها أتمت تجهيز الأوراق اللازمة للسفر بالتنسيق الطبي مع مستشفى متخصص للعلاج فيه هناك بعد منعها من الوصول للقدس.

 

وتفاجئت الحلو بتسليمها قرار الإبعاد وهو ما بدد فرحة السفر للعلاج من الورم الخبيث الذي يستشرى في جسدها شيئاً فشيئياً، وأنها لا تزال محاصرة في مدينة بيت لحم لا تستطيع الحصول حتى على أبسط المسكنات اللازمة لها- وفق المصادر المحلية.

 

وكانت سلطات الاحتلال قد أبعدت عدد من فلسطينيي الضفة الغربية إلى غزة، إضافة إلى أسير محرر من طولكرم، ضمن سياسة التهجير الجديدة التي أقرها الاحتلال بسن قانون يقضي بإبعاد ما يزيد عن 70 ألف فلسطيني من الضفة إلى غزة أو الأردن.

انشر عبر