شريط الأخبار

النونو:زيارة علماء الأمة ورجال الدين المسيحي للقدس شرعنة الاحتلال

02:53 - 10 آب / مايو 2010

النونو:زيارة علماء الأمة ورجال الدين المسيحي للقدس شرعنة الاحتلال

فلسطين اليوم- غزة

استهجنت حكومة غزة اليوم الاثنين، دعوة شيخ الأزهر والأب شنودا الثالث لزيارة القدس، معتبراً أن علماء الأمة ورجال الدين المسيحي أكبر من زيارة القدس تحت ظلال بنادق الاحتلال.

ورأى الناطق باسم حكومة غزة طاهر النونو في تصريح صحفي تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه، أن هذه الزيارة في ظل الاحتلال تعطي شرعية للاحتلال، داعياً علماء الأمة المسلمين ورجال الدين المسيحيين إلى عدم إعطاء الشرعية للاحتلال في المدينة المقدسة بل تكثيف الجهود لإنقاذ المدينة من براثن الاحتلال وزيارته محررة بإذن الله.

وأكد النونو أن الحكومة تتابع عن كثب ما يجري في مدينة القدس المحتلة من عملية تهويد متسارعة للمدينة وخاصة قيام عشرات المستوطنين المتطرفين اليوم باقتحام باحات المسجد الأقصى وتدنيسها تحت حماية جنود الاحتلال المدججين بالسلاح.

ودان هذه الجريمة الجديدة بحق المسجد الأقصى لتؤكد أن كل هذه الخطوات لن تغير الواقع الثابت في إسلامية المسجد الأقصى وباحاته الشريفة.

وبين، أن هذه الخطوة مضافا إليها اقتحام مقام سيدنا يوسف شرق نابلس صباح اليوم ونفي حكومة نتنياهو بأي تعهد بوقف الاستيطان يؤكد جميعا أن قرار العودة إلى المفاوضات مع الاحتلال قرارا عبثيا يصب لصالح العدو ويجمل صورته ويغطي على جرائمه ويزيد من قدرته على الاستمرار في حملة التهويد وفرض الوقائع على الأرض.

ودعا، الدول العربية والإسلامية إلى تحمل مسؤولياتها تجاه المسجد الأقصى المبارك ونعتبر ان عدم اتخاذ الدول العربية قرارا حاسما تجاه هذه الممارسات يغري ا لاحتلال بتكرارها وتكثيفها لغاية الوصول إلى التهويد المباشر لأجزاء من الحرم القدسي أو محاولة تقسيمه على غرار المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل.

كما طالب النونو، لوقف كل أشكال التفاوض مع العدو ورفع الغطاء عن ممارساته العدوانية ضد شعبنا التهويدية لمقدساتنا.

 

انشر عبر