شريط الأخبار

ديوان نتانياهو ينفي تعهده بوقف عمليات البناء في مدينة القدس

09:37 - 10 تموز / مايو 2010

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

نفت إسرائيل اليوم تقديمها اي التزام للإدارة الامريكية لوقف مشروع البناء الاستيطاني في حي "رمات شلومو" بمدينة القدس المحتلة خلافا لما اعلنه متحدث باسم الخارجية الامريكية الليلة الماضية.

ونقلت الإذاعة العبرية عن ديوان رئاسة الوزراء الاسرائيلية تأكيده "ان بنيامين نتانياهو سبق واوضح للادارة الامريكية أن إجراءات التخطيط لمشروع البناء في حي رمات شلومو ستستغرق عاما وان عمليات البناء لن تبدأ الا بعد خمس سنوات" .

وكانت اسرائيل اعلنت في شهر مارس الماضي نيتها بناء 1600 وحدة سكنية في هذه المستوطنة خلال زيارة نائب الرئيس الامريكي جو بايدن لتل ابيب الامر الذي تسبب في ازمة سياسية مع الولايات المتحدة الامريكية .

وعطل هذا الاعلان في ذلك الوقت انطلاق المفاوضات غير المباشرة بين الاسرائيليين والفلسطينيين الذين يصرون على المطالبة بأن تكون القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المستقبلية.

واشار الديوان ايضا وفق الاذاعة "الى استعداد اسرائيل لتقديم بوادر حسن نية اخرى للفلسطينيين خلال العملية التفاوضية".

واستبعد "ان تقدم اسرائيل اي بادرة تتعلق بسياسة التخطيط والبناء في القدس" الامر الذي يعني انها لن توقف عمليات البناء في هذه المدينة خلال المفاوضات مع اسرائيل.

واشارت الاذاعة الى ان ردود فعل مختلفة صدرت عن الاوساط الحزبية على اعلان الولايات المتحدة بأن الحكومة الاسرائيلية ستوقف البناء في القدس.

وحذر رئيس كتلة البيت اليهودي عضو الكنيست زبولون اورليف من احتمال انهيار الائتلاف الحكومي في حال توقف رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو عن البناء في القدس .

واتهم النائب الإسرائيلي اوري ارئيل من "الاتحاد الوطني" من جانبه نتانياهو بأنه "يقوم بتقسيم العاصمة" في اشارة الى القدس.

انشر عبر