شريط الأخبار

الإسلام ينتشر في الملاعب الأوروبية!

08:55 - 09 تشرين أول / مايو 2010

فلسطين اليوم – المتابعة الرياضية

شهدت الملاعب الكروية في أوروبا مؤخراً حضوراً مميزاً للاعبين من دول مختلفة، وهم يُظهرون إسلامهم علناً داخل الملاعب.

وشهدت مباراة فريق بايرن ميونيخ الألماني مساء أمس السبت مع فريق هيرتا برلين، تتويجه بطلاً للدوري الألماني لعام 2009-2010، بعد تفوقه بالنقاط على فريق شالكة والظفر بلقب الدوري، مشهداً من المشاهد التي يحبذ الرياضيين العرب مشاهدتها حين التقطت كاميرات صوراً للاعب الفرنسي "فرانك ريبيري" (بلال عبد الرحمن (ريبيري) وهو يرفع يديه للسماء ومن ثم السجود داخل الملعب بعد نهاية المباراة قبيل تتويج الفريق بدرع الدوري من قبل الاتحاد الألماني لكرة القدم.

 

فيما شهدت مدينة الأندلس في اسبانيا مشهداً آخراً حين شاهدت الجماهير على الملأ لاعب فريق برشلونة الأسباني، اللاعب الفرنسي "اريك ابيدال" (بلال ابيدال) يتلو سورة الفاتحة قبيل دخوله أرض الملعب بديلاً لأحد لاعبي فريقه بعد إصابته خلال المباراة مع فريق اشبيلية، ولوحظ لدي نهاية المباراة التقاط الكاميرات صوراً من بعيد خلال سجود اللاعب إلي جانب لاعبين آخرين هما الإيفواري "يايا توريه" والمالي "سيدو كيتا" بعد فوز فريقهم في المباراة واقترابهم من إحراز لقب الدوري لهذا العام.

 

وفي انجلترا سجل فريق تشيلسي اللندني مساء الأحد فوزاً مهماً له في رحلة الدوري الانجليزي ليتوج باللقب لهذا العام، حين سجل اللاعب الفرنسي "نيكولا انيلكا" (بلال عبد الرحيم) أول أهداف الفريق ليفتح الباب أمام فريقه للتتويج باللقب، وقد قام شوهد اللاعب بعد تسجيله الهدف وهو يرفع يديه للسماء ويهم بالدعاء.

ويُعد اللاعب "بلال عبد الرحيم" (انيلكا) أحد اللاعبين الفرنسيين المسلمين، وقد قام منذ عام بزيارة السعودية والإمارات وأدي العمرة، وافتتح أكبر مركز لتحفيظ القرآن في فرنسا على حسابه الشخصي.

 

وشهدت ميلان مشاهد أخرى حين قام اللاعب الغاني "سلاوني مونتاري" بالسجود داخل أرضية الملعب بعد انتهاء مباراة فريقه أمام لاتسيو منذ نحو أسبوعين والتي منحت فريقه التقدم نحو الحفاظ على بطولة لقب الدوري للمرة الخامسة على التوالي.

يذكر أن عدد كبير من الأفارقة والأوروبين المسلمين يلعبون في فرق مغمورة بالبطولات الأوروبية.

 

 وقد شهدت مؤخراً الملاعب الكثير من تلك المشاهد التي أسلفناها مسبقاً من عدد من اللاعبين كاللاعب المالي "عمر كانوتيه" الذي يلعب في نادي اشبيلية الاسباني واللاعب "مامدوا ديارا" لاعب ريال مدريد، فيما أعرب لاعبون آخرون كاللاعب الفرنسي "تيري هنري" عن قناعاتهم بالإسلام كدين متسامح دون الإفصاح عن حقيقة إسلامهم التي شاعت مؤخراً بين عدد منهم ومن بينهم هنري.

انشر عبر