شريط الأخبار

بسبب طبيب.. خلاف بين مصر وإسرائيل

12:36 - 09 آب / مايو 2010

بسبب طبيب.. خلاف بين مصر وإسرائيل

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

لفتت صحيفة معاريف إلى أن مصر ترفض منح طبيب إسرائيلي تأشيرة دخول لأراضيها، بعد أن دُعي لحضور مؤتمر دولي هناك.

ومن المقرر، أن يُعقد في مصر مؤتمر سنوي في مجال "علم الدم"، والذي كان من المقرر أن يشارك فيه أحد الأطباء الإسرائيليين من مستشفى "تل هشومير" البروفيسور "أوري زيلتسون"، الذي يُعتبر عضوا بارزا في هيئة إدارتها.

ويُشير البروفيسور "زيلتسون" إلى أنه توجه منذ بداية شهر مارس الماضي 3 مرات إلى السفارة المصرية في إسرائيل، من أجل الحصول على تأشيرة دخول، ولكن دون جدوى ودون إعطاء أي مبررات لذلك.

ونوه إلى أنه ومن خلال عمله ومنصبه الرفيع في الحقل الطبي، فقد عبّر عن تأييده لأن يكون هذا المؤتمر في القاهرة، من أجل تطوير العلاقات الطبية مع مصر في علم أبحاث الدم.

وقال: "كنت أعتقد أنه تسود علاقة حميمة وصداقة مع مصر، ولكن للأسف الشديد اتضح العكس"، مضيفا "إنه لأمر خطير عندما يخلطون أوراق الطب مع السياسة، ويبدو أنه لا يروق لمصر أن يدخلها طبيب يهودي أو أن يشارك في مؤتمراتها إسرائيلي".

الجدير بالذكر أن هناك ضغوطات سياسية تُمارس من قِبَل العديد من الدول على السفارات المصرية في بلادها، من أجل أن تقوم مصر بتغيير موقفها بهذا الشأن.

كما ويُشار إلى أنه سيصل إلى هذا المؤتمر حوالي 1500 متخصص في المجال الطبيعي من جميع أنحاء العالم.

انشر عبر