شريط الأخبار

مركز الأسرى يطالب "عباس" بأن تكون قضية الأسرى شرط لاستئناف المفاوضات

09:26 - 09 تشرين أول / مايو 2010

الأسرى للدراسات يطالب عباس بأن تكون قضية الأسرى شرط لاستئناف المفاوضات السياسية

فلسطين اليوم- غزة

طالب مركز الأسرى للدراسات من الرئيس أبو مازن واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومركزية حركة فتح أن تكون قضية الأسرى وخاصة القدامى منهم والمرضى وكبار السن والأطفال والأسيرات والمبعدين فى قطاع غزة شرط أساس لاستئناف فى أى محادثات أومفاوضات مباشرة أو غير مباشرة مع الجانب الاسرائيلى .

 

وأضاف مركز الأسرى للدراسات في بيان له اليوم الاحد أن قضية الأسرى هى روح الشارع الفلسطينى – على حد تعبير الاسرئيليين – واذا كانت كذلك فى نظرهم فعليهم أن يتفهم حاجة الشعب الفلسطينى لهذه الروح ، وأن يدرك الاسرائيليون أن لا معنى للحديث عن أى قضية قبل الحديث عن قدامى الأسرى والأسيرات ، وأن لا يستخدموا هذه القضية الانسانية كأداة للضغط والمساومة .

 

وتمنى المركز على القيادة الفلسطينية أن تكون هذه القضية إحدى أهم التفاهمات مع الأمريكيين والتى تحتاج لضمانات قبل الشروع فى المفاوضات .

انشر عبر