شريط الأخبار

التنفيذية تقرر الموافقة على إجراء المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل

03:44 - 08 حزيران / مايو 2010

التنفيذية تقرر الموافقة على إجراء المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل

فلسطين اليوم- رام الله

أعلنت اللجنتان التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والمركزية لحركة فتح اليوم السبت، موافقتهما على إجراء المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل.

جاء ذلك خلال اجتماعهما الذي عقد بمقر الرئاسة بمدينة رام الله برئاسة الرئيس محمود عباس لبحث الرد الفلسطيني إزاء إطلاق المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل.

وبين أمين سر اللجنة التنفيذية ياسر عبد ربه عقب الاجتماع، أن الموافقة على المشاركة في المفاوضات غير المباشرة جاءت بأغلبية أصوات الحضور، مؤكداً أن قضايا القدس واللاجئين ستكون مطروحة على ملف المفاوضات غير المباشرة.

جدير بالذكر، أن رئيس السلطة محمود عباس من المقرر أن يلتقي مساء اليوم المبعوث الأميركي لعملية السلام جورج ميتشل ليطلعه على الرد الفلسطيني.

وكان الدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين دعا فصائل منظمة التحرير الفلسطينية لمقاطعة اجتماع اللجنة التنفيذية، معتبراً أن الاجتماع لا يمثل بحال مواقف الإجماع الوطني.

واعتبر الدكتور الهندي أن الاجتماع يأتي بعد الاستئناف الفعلي للمفاوضات بين السلطة في رام الله والعدو الصهيوني، الأمر الذي رأى أنه دلالة واضحة على أن المنظمة تستخدم كأداة للتغطية على حالة الانحدار السياسي التي تمر بها السلطة وجريها خلف سراب المفاوضات العقيمة التي أضاعت الحقوق وهودت الأرض.

فيما طالبت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية، إلى الالتزام بقرار المجلس المركزي للمنظمة برفض المفاوضات قبل وقف الاستيطان، وعقد دورة جديدة للمجلس المركزي لاتخاذ القرار الوطني العام.

وحث مصدر مسؤول في الجبهة، اللجنة التنفيذية برفض استئناف المفاوضات دون الوقف الكامل للاستيطان في القدس والضفة الفلسطينية، ورفض العودة إلى المفاوضات الجزئية والمجزوءة على امتداد 18 عاماً في الطريق المسدود.

انشر عبر