شريط الأخبار

الشرطة البريطانية لاحقت ليفني في لندن

02:42 - 04 تشرين أول / مايو 2010

الشرطة البريطانية لاحقت ليفني في لندن

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

كشفت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، معلومات جديدة حول أمر الاعتقال الذي صدر في بريطانيا في الشهر الأخير من العام الماضي ضد وزيرة الخارجية السابقة وزعيمة المعارضة الإسرائيلية الحالية تسيبي ليفني، على خلفية جرائم الحرب التي اقترفتها حكومتها في قطاع غزة، وساهمت بشكل فعال في قراراتها.

وقالت الصحيفة،:"إن الشرطة البريطانية داهمت أحد فنادق لندن، بعد أن بلغتها معلومات تفيد أن تسيبي ليفني مقيمة فيها، لغرض المشاركة في مؤتمر اللوبي الصهيوني في بريطانيا، إذ اعتقدت جهات فلسطينية عملت على استصدار أمر الاعتقال ضد ليفني أن الأخيرة دخلت إلى بريطانيا وأنها تقيم في ذلك الفندق اللندني".

وأضافت: "أن عناصر الشرطة البريطانية اعتقدوا بداية أن ليفني مختبئة في الفندق، ولهذا أجروا تفتيشاً واسعاً في جميع أنحاء الفندق، وتبين أن المقيمة في الفندق هي نائبة المدير العام لسلطة المياه الإسرائيلية تامي شور، التي لون وتسريحة شعرها يشبه شعر ليفني إضافة إلى لون العيون".

وقد أكدت شور معلومات الصحيفة، في حين أن وزارة الخارجية الإسرائيلية ما تزال تصر على التعليمات التي أصدرتها منذ نهاية العام الماضي بعدم سفر كل من بالإمكان أن يصدر ضده أمر اعتقال في بريطانيا.

انشر عبر