شريط الأخبار

البطش: استهداف المساجد إمعان في اهانة عقيدة المسلمين كافة

12:46 - 04 آب / مايو 2010

البطش: استهداف المساجد إمعان في اهانة عقيدة المسلمين كافة

فلسطين اليوم: غزة

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة الشيخ خالد البطش أن التصعيد الصهيوني ضد مساجدنا ومقدساتنا ترجمة لقرار استئناف المفاوضات العبثية.

جاء ذلك تعقيباً على الحرب الصهيونية بحق المساجد وقيام العصابات اليهودية بإحراقها وتدنيسها، وإعلان بناء المزيد من الوحدات الاستيطانية.

و قال البطش إن إقدام المستوطنون على حرق مسجد في قرية " اللبن" جنوب نابلس وهدم مسجد "عمر بن الخطاب " برفح جنوب قطاع غزة والإعلان عن الشروع ببناء المزيد من الوحدات الاستيطانية في القدس المحتلة و في محيط المسجد الأقصى هو ترجمة حقيقية لفهم الكيان الصهيوني لقرار وزراء الخارجية العرب باستئناف المفاوضات مع العدو الصهيوني.

و اعتبر البطش أن الضعف العربي أنتج موقفاً سياسياً واهناً، أعطى الاحتلال الصهيوني ستاراً لجرائمه المتواصلة، ومدّ طوق النجاة لحكومة نتنياهو وليبرمان المتطرفة التي كانت حتى اللحظة تعيش العزلة والأزمة.

و من هنا، طالب البطش الشعب الفلسطيني بضرورة التحرك لحماية المساجد في ميدان المواجهة وعدم السماح للمستوطنين بالوصول إليها وتدنيسها.

و شدد البطش على إن ما قامت به سلطات الاحتلال إمعان في اهانة عقيدة المسلمين كافة، مطالبا توحيد الصف الوطني وإنهاء الانقسام لمواجهة هذه الانتهاكات.

انشر عبر