شريط الأخبار

ضابط إسرائيلي يلقى قنابل غاز ودخان على الجنود، و يصيب احدهم

10:08 - 30 تشرين أول / أبريل 2010

ضابط إسرائيلي يلقى قنابل غاز ودخان على الجنود، و يصيب احدهم

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أصيب جندي إسرائيلي في وحدة الاحتياط بالاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع والدخان المنبعث من قنابل الدخان، ما استدعى نقله إلى مستشفى سوروكا في مدينة بئر السبع ، وذلك بعد إقدام ضابط في الجيش الإسرائيلي بإلقاء العديد من قنابل الغاز والدخان على مجموعة من جنود الاحتياط بعد انتهاء تدريب عسكري.

 

وأوضح موقع صحيفة هاآرتس اليوم الجمعة أن الجنود في وحدة الاحتياط أنهوا تدريباتهم الساعة الثالثة من فجر يوم أمس الخميس، حيث جلس العديد منهم إلى جانب ناقلات الجند والبعض الآخر أخذ استراحة ونام داخل ناقلات الجند، ووصل إلى مكان الجنود ضابط في الجيش وبدأ بإلقاء القنابل الدخانية وقنابل الغاز تجاه الجنود الذين قاموا بملاحقة الضابط الذي سارع إلى الهرب من المكان إلى داخل المعسكر، ولكن الأمر الذي لم يكن بحسبان الضابط أن إحدى القنابل دخلت إلى ناقلة الجند (النكماش) حيث كان بعض الجنود بداخلها وأحدهم كان غارقا في النوم وتسبب استنشاقه الغاز والدخان في اختناقه ما استدعى تقديم العلاج الأولى له داخل المعسكر، ومن ثم نقله إلى المستشفى وهو يعانى من اختناق ومشاكل في عينيه سببها الغاز المسيل للدموع.

 

وأضافت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي اعتبر ما أقدم عليه الضابط عملا خطيرا جدا حيث سيقوم قائد المنطقة الجنوبية بالتحقيق في الأمر، خاصة أن هذا العمل كان معد أصلا أثناء التدريب العسكري وليس بعد الانتهاء وأثناء استراحة الجنود ونومهم.

انشر عبر