شريط الأخبار

كتب: صالح المصري ..ثمانية آلاف أسير يكرمون "إذاعة الأسرى"

09:38 - 29 تشرين أول / أبريل 2010

ثمانية آلاف أسير يكرمون "إذاعة الأسرى"

كتب: صالح المصري

ليس غريبا أن تكون إذاعة الأسرى من أهم الأحداث في العام 2009 في فلسطين والمنطقة العربية كما أشارت مؤسسة إعلامية كبرى في مصر الشقيقة .

إذاعة الأسرى تعتبر الإذاعة الأولى التي تخص الأسرى الفلسطينيين ، حيث سخرت أثيرها لخدمة ثمانية آلاف أسير فلسطيني داخل سجون الاحتلال بالإضافة إلى كونها الجسر الوحيد الذي يربط الأسرى بذويهم داخل المعتقلات الإسرائيلية بعد أن حرموا من الزيارة لمدة أربعة أعوام لذلك استحقت التكريم من هؤلاء الأسرى والأسيرات.

 

إذاعة الأسرى كانت منذ اللحظة الأولى لانطلاقتها في خدمة كل الأسرى الفلسطينيين وذويهم ووصلت لأغلب السجون الإسرائيلية لذلك كانت جسرا للتواصل بين الأسرى والعالم الخارجي فنقلت همومهم من داخل المعتقلات كما أنها استطاعت أن تنقل الحدث والمعلومة بشكل يومي إلى داخل السجون لذلك استحقت التكريم من الأسرى وذويهم.

 

إذاعة الأسرى وحدت السجون بعد أن فرقهم الاقتتال والانقسام النكد ..  فحجم الرسائل التي تصلنا من عمداء الأسرى الفلسطينيين والعرب وقادة العمل الوطني والإسلامي المعتقلين داخل سجون الاحتلال تحمل في طياتها تكريما يوميا من ثمانية آلاف أسير فلسطيني كونها الصوت الوحيد من بين خمسة عشر إذاعة محلية فلسطينية سخرت أثيرها لنقل معاناة الأسرى فأدخلت  المعلومة والأنشودة وصوت الأهل والأحبة والأولاد والزوجات والأم لداخل الغرف المظلمة لذلك استحقت التكريم من كل هؤلاء .

 

إذاعة الأسرى أنارت للأسرى زنازينهم وهي تشد من إزرهم وتقف لجانبهم وتدافع عن قضاياهم وتنقل همومهم بشكل يومي منذ اللحظة الأولى لانطلاقتها، لذلك نالت التكريم من داخل الزنازين وأقبية التحقيق ... تكريم إذاعة الأسرى له مذاق آخر كونه جاء من شريحة قدمت زهرة شبابها وكل ما تملك من أجل فلسطين .. جاء هذا التكريم من بسام السعدي ونائل وعبدالله ومروان البرغوثي وفؤاد الرازم وأحمد سعدات وخالد الجعيدي وحسن سلامة وأمنة منى ويحيى السنوار وثابت مرداوي وجمال أرقيق وعبد الرحمن شهاب ....

 

شكرا للحكومة التي كرمت الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية في يوم حرية الصحافة العالمي والشكر موصولا لها لأنها خصصت هذا العام للأسرى دون أن تكرم "إذاعة الأسرى " .

 

- مدير إذاعة صوت القدس

انشر عبر