شريط الأخبار

د.الهندي: نتمسك بالثوابت ونعيش معاناة الأسرى بكل تفاصيلها

09:15 - 29 تشرين أول / أبريل 2010

فلسطين اليوم-غزة

أكدت حركة الجهاد الإسلامي على تمسكها بالمبادئ والثوابت الوطنية وعلى حفظها لعهد الأسرى الذي اعتقل لأجله الآلاف من أبناء فلسطين.

 

جاء ذلك خلال لقاء نسائي كبير لدائرة العمل النسائي في حركة الجهاد الإسلامي، تضامنا مع الأسرى في سجون الاحتلال.

 

ووسط حضور كبير لذوي الأسرى والنساء، شدد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الدكتور محمد الهندي على أن الطريق الوحيد للحفاظ على قضية الأسرى هي بالسير على درب الأسرى وبالحفاظ على الثوابت التي طالما دافعوا عنها و اعتقلوا من أجلها.

 

وأضاف د. الهندي :"لا يكفي أن نحتفل من أجل أسرانا أسبوعيا أو سنويا بل الأهم أن نحافظ على أهداف الأسرى وعهدهم وعلى كل المعاني السامية التي دفعوا حريتهم وأعمارهم ثمناً لها" .

 

ووجه الدكتور الهندي انتقاداً شديداً لسلام فياض واصفاً تصريحاته التي قال فيها بأنه يتفهم أن "فلسطين هي أرض لليهود وللتوراة"، بأنها تؤسس لتنازلات خطيرة تمس بعقيدة شعبنا وأمتنا وبالثوابت, واعتبر حديثه ذلك بالمحاكمة الأخرى للأسرى ولكن بلسان فلسطيني عربي, وأضاف:" نتوجه إلى السلطة الفلسطينية أن حافظوا على عهد أسرانا ولا تضيعوا جهودهم كي لا تتحول قضيتهم السامية لمجرد أرقام".

 

وأشار الهندي إلى دور الانقسام ومحاولة الاحتلال استغلاله من أجل إطباق قبضته على الأسرى, قائلا :" نحن نحافظ على عهد أسرانا بإنهاء الانقسام وبالتوحد لمواجهة هذا العدو النازي", وأضاف: "نحن لا نفرق بين أسير من هذا الفصيل أو ذاك، ونحن على العهد، عهد الوفاء المتجدد مع الأسرى", وأشاد الدكتور الهندي برسالة الأسرى التي امتزج فيها الحبر مع آلام جوعهم وهم يخوضون معركة الأمعاء الخاوية، وقال: نحن ندرك معاناتهم ونعيش تفاصيلها كما ندرك ونعي كلماتهم ورسالتهم، ولذلك سنعمل لأجل من يستحقون منا الوفاء".

 

وفي كلمة أهالي الأسرى التي ألقتها والدة أحد الأسرى, أكد الأهالي من خلالها على أن معنوياتهم مرتفعة وعبروا عن اعتزازهم بأبنائهم الذي يدافعون عن قضية عادلة, ودعوا الجميع لإنهاء الانقسام الذي أكدوا انه أضر كثيرا بقضية الأسرى, كما وشكر الأهالي حركة الجهاد على وقوفهم إلى جانب الأسرى وعلى تنظيمهم لمثل هكذا فعاليات.

 

وفي ختام الفعالية كرَّمت الحركة عدداً من أهالي الأسرى كتعبير عن التضامن والوقوف إلى جانبهم .

انشر عبر