شريط الأخبار

أحمد الطيبى: زيارتنا لليبيا لا تخالف القانون الإسرائيلي

09:22 - 28 حزيران / أبريل 2010

أحمد الطيبى: زيارتنا لليبيا لا تخالف القانون الإسرائيلي

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أكد النائب العربي في الكنيست أحمد الطيبى أن زيارة النواب العرب في الكنيست الإسرائيلي إلى ليبيا لا تخالف القانون الإسرائيلي، وقال "نحن الذين نقرر أين ومتى نزور".

 

وأضاف: أنه لا يمكن نزع حصانتنا بسبب زيارتنا إلى ليبيا، لأن ذلك الأمر غير مخالف للقانون الإسرائيلي.. إن القانون يحظر زيارة دول العدو، وهم خمس دول وليبيا ليست بينهم، مشيرا إلى أن أعضاء الكنيست الإسرائيلي العرب قرروا مقاطعة جلسة الكنيست التي دعا إليها أعضاء اليمين الإسرائيلي المتطرف، لبحث فرض عقوبات على الأعضاء العرب الذين قاموا بزيارة ليبيا مؤخرا.

 

وأشار الطيبى إلى أن الأعضاء العرب في الكنيست قرروا مقاطعة الجلسة التي دعا إليها اليمين المتطرف لفرض عقوبات على الأعضاء الذين زاروا ليبيا مؤخرا، خاصة أنه وفقا للقانون الإسرائيلي فإن ليبيا ليست عدوا".

 

وكان أعضاء كنيست من اليمين المتطرف قد وصفوا الأعضاء العرب بـ"الخونة"، وأنه يجب سحب الحصانة البرلمانية عنهم بسبب زيارتهم إلى ليبيا والتي تعتبر الأولى لوفد عربي من داخل إسرائيل.

 

يذكر أن رئيس الكنيست الإسرائيلي رؤفين ريفلين، قال إن سفر النواب العرب الستة إلى ليبيا يندرج في إطار القانون باعتبار "أن ليبيا غير مدرجة على قائمة الدول التي يحظر على الإسرائيليين السفر إليها".

انشر عبر