شريط الأخبار

وزير العدل:" أموال الضرائب لرصف الطرق وليست للموظفين"

12:41 - 28 آب / أبريل 2010

وزير العدل:" أموال الضرائب لرصف الطرق وليست للموظفين"

فلسطين اليوم- غزة

أكد وزير العدل في حكومة غزة محمد فرج الغول، أن الضرائب التي تجبيها حكومته لاتصل إلى الموظفين أو العمال وإنما يتم استغلالها للمصلحة العامة مثل رصف الطرق، وتصل قيمتها في جميع الدول والضفة الغربية إلى 40 %.

 

وأوضح الغول في لقاء عقدته شرطة محافظة شمال غزة مساء أمس  بعنوان "الشرطة والناس" في مسجد الخلفاء الراشدين بمعسكر جباليا شمال قطاع غزة، أن الضرائب كانت مفروضة في السابق والحكومة لم تأت بشي جديد ولكن بسبب المعاناة والحصار المفروض على غزة منعت الحكومة تفعيلها, مضيفاً أنه وبسبب كثرة دخول الدخان عبر الأنفاق كان لابد من وسيله للحد من دخوله حتى لا يتمكن الأطفال الصغار الحصول عليه.

 

وقال الوزير الغول:"القانون وسيادته له احترام خاص عند الحكومة الفلسطينية لذلك فإن وزارة الداخلية تعاقب كل من يخالف القانون سواءً من رجال الشرطة أو من المتجاوزين".

 

يذكر، أنه حضر اللقاء مدير هيئة التوجيه السياسي الدكتور أنور البرعاوي ومدير شرطة الشمال المقدم وائل رجب ونائبه المقدم محمد أبو سيسي ومدير مركز جباليا المقدم أمجد سرحان.

 

ويأتي هذا اللقاء ضمن اللقاءات المتعددة التي تعقدها الشرطة الفلسطينية من أجل الاستماع إلى آراء المواطنين وتقديم المساعدة لهم وحل مشكلاتهم.

 

وفي كلمة التوجيه السياسي نوه الدكتور البرعاوي إلى نية الهيئة بإنشاء معهد تربوي للأجهزة الأمنية يعقد الدروس والمحاضرات في المراكز من أجل بناء الفكر الواعي لأبنائنا، لأن الشرطة الفلسطينية لا يقتصر دورها على العمل الشرطي بل تعداه إلى العمل الاجتماعي الذي يكفل للمواطن حقوقه .

 

وتطرق محافظ الشمال المقدم وائل رجب في حديثه أن الشرطة لها الشرف الكبير وهي تبني العلاقة المميزة مع المجتمع لذلك وفرت الأمن والأمان بعد الجهود الكبيرة التي بذلك من أجل العيش بكرامة دون خوف ولكن إن وقعت أخطاء فندعو الناس الذين يقع عليهم الظلم أن يتوجهوا لمكاتبها حتى تعالج قضاياهم في أسرع وقت دون تمييز بين أحد فالجميع يقع تحت دائرة القانون.

انشر عبر