شريط الأخبار

كتلة عمالية: البنك العربي أقدم على خطوة غير قانونية مؤخراً

08:54 - 28 حزيران / أبريل 2010

فلسطين اليوم : غزة

طالبت الكتلة العمالية التقدمية في غزة الإطار النقابي العمالي لحزب الشعب الفلسطيني، إدارة البنك العربي بالتراجع عن خطوتها الأخيرة، والتي أسفرت عن فصل 70 موظفاً يعملون في فرع البنك بالقطاع وإرجاعهم فوراً لممارسة عملهم.

ووصفت الكتلة في بيانٍ صحفي وصل "فلسطين اليوم" نسخةً عنه، إجراء الفصل بالتعسفي وغير القانوني، مشيرة إلى أن أي مؤسسة لا يجوز لها فصل موظفيها بالجملة ودون سابق إنذار، وإجبارهم على الموافقة على ذلك من خلال تهديدهم بعدم صرف مستحقاتهم حال عدم قبولهم تنفيذ القرار المذكور.

ونوهت الكتلة في بيانها إلى الظروف الصعبة التي يعيشها أهالي قطاع غزة بسبب الحصار الإسرائيلي الظالم الذي يواجهه شعبنا، معتبرة هذا الإجراء يندرج في إطار الممارسات التي تزيد حال المواطنين بؤساً.

وأعلن البيان تضامنه مع الموظفين المفصولين، وعن مساندتها لكافة الإجراءات الاحتجاجية التي سينظمونها خلال الأيام القادمة، كما طالب كافة الأطر النقابية والاتحاد العام للعمال الوقوف إلى جانب المطالب العادلة لهؤلاء الموظفين، وتبني قضيتهم لملاحقة الجهات المعنية قانونيا بما يضمن عودتهم إلى عملهم وإنصافهم بما يؤمن قوتهم وقوت أبنائهم الذين باتوا مهددين لانعدام مصادر دخلهم.

وعن ترافق هذا الجراء مع الأجواء الاحتفالية لعيد العمال العالمي، قالت الكتلة: " ليست هذه الهدية التي تقدمها إدارة البنك العربي لموظفيها في عيدهم العالمي الأول من أيار، وكان الأجدر بها بدل من أن تفصلهم، أن تزيد من رواتبهم وتقدم لهم الهدايا بهذه المناسبة الأممية، التي لابد وأن تعبر إدارات المؤسسات وأصحاب العمل عن احترامهم وتقديرهم للعاملين فيها لا العكس".

انشر عبر