شريط الأخبار

مخطط استيطاني يستبدل حي الشيخ جراح بـ"شمعون الصديق"

03:39 - 27 حزيران / أبريل 2010

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

كشف رئيس الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، حسن خاطر، أمس عن مصادقة بلدية الاحتلال الإسرائيلي على ثلاثة مخططات إسرائيلية جديدة لبناء 321 وحدة استيطانية إضافة إلى مدرسة دينية بحي الشيخ جراح شمال القدس.

وأوضح خاطر أن المعطيات والوثائق المتوفرة بحوزة الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس ، تقطع الشك باليقين حول وجود المخططات المشار إليها، حيث سيتم بناؤها على مساحة 18 دونما من أراضي الحي، وان المليونير اليهودي موسكوفيتش وأولاده ، يقفون وراء اثنين من المشاريع الثلاثة.

وقال إن سلطات الاحتلال مدعومة من الجماعات المتطرفة تسعى إلى تهجير وطرد المواطنين المقدسيين وإتمام الاستيلاء على المساكن والعقارات المتبقية تمهيدا لهدمها وإقامة المخططات الإسرائيلية على أنقاضها، أن الاحتلال يعتزم تغيير اسم الحي ليصبح "حي شمعون الصديق" بدلا من حي الشيخ جراح.

واعتبر أن هذه الممارسات تكشف عن الوجه الحقيقي للاحتلال والذي يعمل على تهويد كل شيء في المدينة، الجغرافيا والتاريخ والهوية والمقدسات، وان هذا المشروع في حال تنفيذه سيكون بمثابة طعنة خطيرة في خاصرة القدس الشمالية، حيث سيستخدم كحزام استيطاني لعزل المدينة عن امتدادها العربي وسيحكم الحصار حول البلدة القديمة الجهة الشمالية، وهو من الأهداف الكبرى للاحتلال في مساعيه لتهويد القدس، هذا إلى جانب أن إقامة مثل الحي الاستيطاني الكبير في هذا الموقع من القدس سيفتح الباب واسعا لاستكمال الزحف الاستيطاني باتجاه التواصل مع مجمع "معالي ادوميم" الاستيطاني أقصى شرق المدينة.

وشدد على أن ما يجري في حي الشيخ جراح ليس خاصا بالمقدسيين فحسب بل هو معركة الشعب الفلسطيني والأمة العربية بأكملها ، لأن ضياع الشيخ جراح هو ضياع البلدة القديمة وهو ضياع الأقصى وضياع القيامة.

انشر عبر