شريط الأخبار

وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية تدرب الصحفيين الفلسطينيين الجدد في غزة

02:37 - 27 تموز / أبريل 2010

وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية تدرب الصحفيين الفلسطينيين الجدد في غزة

فلسطين اليوم- غزة

  بدأ التجمع الإعلامي الفلسطيني في غزة سلسلة دورات تدريبية للطلبة الخريجين من كليات الإعلام وأقسام الصحافة والصحفيين الجدد بالتعاون مع وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية.

 

   وأشار الصحفي صالح المصري مدير التجمع الإعلامي إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تشارك فيها وكالة أنباء الشرق الأوسط في تدريب الصحفيين والإعلاميين الجدد عن طريق مكتبها داخل الأراضي الفلسطينية وبالتعاون مع أكاديميين صحفيين فلسطينيين مخضرمين في مجال العمل الصحفي.

 

   وأوضح المصري أن الدورات تتناول مجال فنون التحرير الصحفي وفن التحرير بوكالات الأنباء العالمية بالإضافة إلى دورات في إعداد البرامج والمراسلين في مجال العمل الإذاعي والتلفزيونى.

 

   ويشارك في الدورة الصحفيون رضا الشاذلي مدير مكتب وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية في الاراضى الفلسطينية وعادل الزعنون مراسل وكالة الأنباء الفرنسية وحازم حميد معد البرامج في (إذاعة ألوان) والصحفي الأكاديمي محسن الإفرنجي بالإضافة إلى نخبة من الإعلاميين الذين سيلقون محاضرات عملية تتناول خبرتهم في مجال الدورات سالفة الذكر.

 

   ومن جانبه .. قال رضا الشاذلي مدير مكتب وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن هذه هى المرة الأولى التي تقوم بها الوكالة بتدريب صحفيين وإعلاميين جدد في قطاع غزة .. مشيرا إلى أن هذا الأمر يأتي ضمن رسالة الوكالة التي تهتم بتطوير قدرات الإعلاميين الفلسطينيين والعرب من اجل وضع لبنات لصحافة مهنية.

 

   وأكد الشاذلي أن الوكالة تسعى لنقل خبرات العاملين فيها للطواقم الإعلامية والصحفية العاملة في الأراضي الفلسطينية خاصة شريحة الطلبة والصحفيين الجدد .. مشيرا إلى أن هذه الدورات ستؤهل الحاصلين عليها للدخول إلى العمل الصحفى والإعلامي بقوة.

 

   ونوه بأن هذه الدورات هى خطوة على طريق تدريب شباب الصحفيين الفلسطينيين مستقبلا بمركز التدريب بمقر وكالة أنباء الشرق الأوسط بالقاهرة من اجل ثقل مهاراتهم وإكسابهم خبرات أعمق وأوسع والاستفادة من خبرة الصحفيين والإعلاميين المصريين.

 

   وقال الشاذلى " إن وكالة أنباء الشرق الأوسط تعتز بهذه الشراكة خاصة أنها تخدم شريحة الصحفيين الفلسطينيين الجدد".

 

   وقد أبدى عدد من الصحفيين والطلاب ارتياحهم من الدورات وطريقة التدريب التي يتبعها الصحفيون والاعلاميون المحاضرون خاصة كونها لا تعتمد على الجانب النظري بل على الجوانب العملية والمهارات الميدانية.

 

   وأبدت الصحفية نبيلة الجرجاوي الخريجة من قسم الصحافة والإعلام بالجامعة الإسلامية بمدينة غزة إعجابها بطريقة التدريب المتبعة مؤكدة ان هناك ارتياحا واستفادة كبيرة يتلقاها جميع المتدربين .. فيما أكد عبدالله مقداد المراسل في إذاعة القدس أن الدورة نمت من قدرته في مجال عمله كمراسل اذاعى.

 

 

انشر عبر