شريط الأخبار

نتانياهو يسعى لاحتواء اليمين المتطرف في حزبه

07:12 - 26 حزيران / أبريل 2010

نتانياهو يسعى لاحتواء اليمين المتطرف في حزبه

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

سعى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو لتأجيل أي تحد لقيادته من أقصى اليمين في حزب ليكود الذي يتزعمه في الوقت الذي تحاول فيه الولايات المتحدة إحياء محادثات التسوية الإسرائيلية الفلسطينية.

وتجري اللجنة المركزية لليكود التي تضم 2500 عضو يوم الخميس اقتراعاً حول اقتراح يدعمه نتانياهو لإصلاح دستور الحزب بحيث يمكن إرجاء الانتخابات الداخلية الخاصة بمؤسسات الحزب المقررة هذا العام لمدة تصل إلى عامين آخرين.

وقال معلقون سياسيون إسرائيليون إن نتانياهو يخشى أن يحقق أعضاء أقصى اليمين في حزب ليكود مكاسب داخل الحزب في حالة إجراء انتخابات قريباً في الوقت الذي يعارضون فيه الجهود التي تقودها الولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق ينتهي بإقامة دولة فلسطينية.

وقال موشي فيجلين رئيس جناح أقصى اليمين في الليكود اليوم الاثنين "انه استفتاء على فض الاشتباك مع القدس" في إشارة إلى الاقتراع الذي تجريه اللجنة المركزية يوم الخميس.

وصرح فيجلين للإذاعة العبرية بأن "الهدف الاستراتيجي" لنتانياهو من تأجيل الانتخابات في مؤسسات الحزب هو الإبقاء على الموالين له في مناصب حيوية حتى يتسنى لهم تأييد أي تسوية متعلقة بالقدس وهي مسألة تمثل محور الصراع في الشرق الأوسط.

وفي تصريحات أدلى بها نتانياهو أمام وزراء الليكود أمس الأحد قال انه يسعى لتأجيل الانتخابات الداخلية لأنه "من المهم للغاية أن يتوفر لدينا الوقت الكافي" لشن حملة لعضوية الحزب وعقد مؤتمر حزبي.

ويتعين الحصول على أغلبية الثلثين لإجراء التعديلات ويوصف اقتراع يوم الخميس على نطاق واسع في وسائل الإعلام الإسرائيلية بأنه اختبار لمكانة نتانياهو القوية حاليا داخل الليكود الحزب الرئيسي في الائتلاف الحاكم الذي يتزعمه.

وقضية بناء مستوطنات يهودية في القدس وحولها في قلب الجهود الأمريكية لإحياء محادثات السلام المتوقفة منذ ديسمبر كانون الأول عام 2008 .

ويقول نتانياهو انه لن يضع قيودا على بناء المستوطنات في أي مكان بالقدس التي تعتبرها إسرائيل عاصمتها وهو ما لا يحظى بالاعتراف الدولي.

ومن المقرر عودة جورج ميتشل مبعوث السلام الأمريكي للشرق الأوسط إلى المنطقة الأسبوع المقبل ليتابع جهوده بعد أن أجرى الأسبوع الماضي ثلاثة أيام من المحادثات غير الحاسمة مع الزعماء الإسرائيليين والفلسطينيين لإجراء محادثات مفاوضات غير مباشرة بينهم.

انشر عبر