شريط الأخبار

‏حكومة غزة ترفض العودة للمفاوضات مع إسرائيل وتعتبرها عبث بحقوق شعبنا

02:30 - 25 تموز / أبريل 2010

‏حكومة غزة ترفض العودة للمفاوضات مع إسرائيل وتعتبرها عبث بحقوق شعبنا

فلسطين اليوم- غزة

اعتبرت حكومة غزة اليوم الأحد، أن العودة إلى أي مفاوضات مباشرة أو غير مباشرة مع العدو الصهيوني هو عبث بحقوق شعبنا وثوابته الوطنية واستجابة للإملاءات الصهيونية والأمريكية التي تحاول استغلال الواقع السياسي الراهن لفرض حلول انهزامية استسلامية على شعبنا.

 

ورأى طاهر النونو الناطق باسم حكومة غزة في بيان صحفي تلقت "فلسطين اليوم الإخبارية" أن التحركات السياسية التي تجري بهدف تمرير تسويات سياسية للقضية الفلسطينية تقوم على تنازلات فلسطينية عن عدد من حقوقنا الوطنية.

 

وحذر، من خطورة ما تحدث به السيد محمود عباس في خطابه وتمريره لبعض المواقف السياسية مثل مفهوم التبادل والإصرار على الاعتراف بالكيان الصهيوني، ودعوة الولايات المتحدة للضغط على الأطراف للقبول بالحل الأمريكي، مؤكداً أن لا تفويض لـحد بتمثيل الشعب الفلسطيني في أي مفاوضات مع الاحتلال بشكل مباشر أو غير مباشر.

 

وأوضح النونو، أن التفاوض في هذه المرحلة لا يخدم سوى الاحتلال الإسرائيلي في تحسين صورته القبيحة وتمرير استيطانه المتصاعد وتهويده لمدينة القدس، محذراً من وجود قنوات تفاوض غير رسمية تتحاور حاليا حول بعض المواقف السياسية قد تفاجئ شعبنا باتفاقية جديدة على غرار اتفاق أوسلو يقوم بها بعض القيادات من أجل ضمان استمرارهم في الحكم بمباركة أمريكية على حساب شعبنا وحقوقه الثابتة.

 

ودعا، إلى التركيز على إنجاح الحوار الداخلي وإنهاء الانقسام الفلسطيني وتشكيل رؤية سياسية موحدة في التعامل مع مختلف القضايا والرؤى من أجل تحقيق أهداف شعبنا وحريته، كما حذر من المساس بالحقوق الثابتة لشعبنا في أرضه ومقدساته وحق العودة للاجئين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها كحق غير قابل للتصرف أو التنازل وذلك وفقا للنصوص الدولية وإرادة شعبنا.

 

انشر عبر