شريط الأخبار

لوس أنجلوس تايمز: صاروخا العقبة يزيدان المخاوف الأمنية بالمنطقة.

08:53 - 23 آب / أبريل 2010

لوس أنجلوس تايمز: صاروخا العقبة يزيدان المخاوف الأمنية بالمنطقة.

فلسطين اليوم – وكالات

علقت صحيفة لوس أنجلوس تايمز على الصاروخين مجهولي الهوية اللذين أصابا مدينة العقبة وإيلات الإسرائيلية، وقالت الصحيفة الأمريكية إن الحادث سيزيد من المخاوف الأمنية بمنطقة الشرق الأوسط.

 

وأشارت إلى أن توقيت وقوع الحادث يثير أيضاً مزيداً من القلق، إذ يأتي عقب أسبوع فقط من تحذير إسرائيل لمواطنيها بمغادرة سيناء، مؤكدة وجود تقارير مخابراتية تشير إلى احتمال شن محاولات من قبل جماعات إرهابية لخطف مواطنين إسرائيليين أثناء قضاء الإجازة بمنتجعات سيناء.

 

ونفى الجانب المصري إمكانية إطلاق أي صواريخ من سيناء، وأوضح اللواء عبد الفتاح عمر وكيل لجنة الدفاع بالبرلمان المصري، أنه لا توجد أي قوات عسكرية مصرية في سيناء، ذلك وفقاً لمعاهدة السلام مع إسرائيل، وأضاف أن قوات الشرطة التي توجد حالياً ليست قادرة على إطلاق أي صواريخ، لأنها لا تملك منصة للإطلاق.

 

ويرى عمر، أنه إذا كانت هذه الصواريخ تم إطلاقها من قبل مجموعة فلسطينية بمساعدة من بدو سيناء ضد إسرائيل، فإن هذه الجماعة كانت ستعلن مسئوليتها بمجرد وقوع الحدث.

 

ونقلت وكالة الأسوشيتد برس عن وزير الإعلام الأردني نبيل الشريف، قوله إن التحقيقات الأولية بشأن الصاروخ الذي ضرب مخازن التبريد بمدينة العقبة تشير إلى أنه من تصميم جراد الروسي، وأنه أطلق من خارج حدود الأردن، وأشار إلى أن السلطات تواصل البحث في الانفجار لتحديد الجهة التي أطلق منها الصاروخ.

 

كانت وسائل الإعلام الإسرائيلية قد ذكرت أن صاروخين أصابا ميناء العقبة وإيلات القريبة من إسرائيل، فيما قال الجيش الإسرائيلي إنه قام بتفتيش منطقة إيلات بعد أن وردت هذه التقارير، إلا أنه لا توجد أدلة على هبوط أي شيء في إسرائيل.

 

وفى وقت مبكر من الخميس قالت الشرطة الأردنية، إنها عثرت على بقايا ما يعتقد أنه صاروخ كاتيوشا.

انشر عبر