شريط الأخبار

الأسد: إيران وسوريا في خندق واحد

04:44 - 22 كانون أول / أبريل 2010


فلسطين اليوم: وكالات

أکد الرئيس السوري بشار الاسد في اتصال هاتفي مع نظيره الايراني محمود احمدي نجاد أمس الاربعاء أن ايران وسوريا في خندق واحد.

 

وقد بحث الأسد مع أحمدي نجاد تطورات الأوضاع في المنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين حيث أكد الجانبان على ضرورة تعزيز التنسيق بين البلدين كما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية .

 

وثمن الرئيس احمدي نجاد مواقف الرئيس بشار الاسد في دعم ايران وکذلك ايفاد وزير الخارجية السوري الى مؤتمر طهران لنزع السلاح النووي وقال: ان هذه الامور تشير الى عمق أواصر الأخوة والمودة والثقة بين شعبي وحكومتي البلدين.

 

وأضاف: إن ايران وسوريا ستستمران في التعاون والتنسيق الواسع بينهما في القضايا الثنائية والاقليمية والدولية، وإن الزمن يسير في مصلحة سوريا وإيران.

 

وأکد الرئيس احمدي نجاد بأن إيران وسوريا ما دامتا إلى جانب بعضهما بعضا فان الاعداء سيظلون مهزومين وقال: ان العلاقات بين طهران ودمشق هي أنموذج للعلاقات بين بلدين بالنسبة لسائر الدول، وبفضل الله ستتحقق جميع أهداف وطموحات البلدين والتي هي أهداف وحقوق شعوب المنطقة.

 

ودعا احمدي نجاد إلى نزع السلاح النووي الإسرائيلي وانصياع إسرائيل للقوانين الدولية ، ووصف مؤتمر طهران لنزع السلاح بانه کان مفيدا وبناءا للغاية .

 

وحول الوضع في العراق، قال الرئيس الايراني : إنني على ثقة بأن الشعب العراقي وكبار شخصياته، ومن خلال المعرفة الصائبة للمصالح الوطنية وظروف المنطقة، سيتخذون القرارات الصحيحة.

 

وقال بشان الممارسات الإسرائيلية : ان الکيان الصهيوني سوف لن يحقق اي نتيجة من اجراءاته في القدس وسائر الاراضي الفلسطينية المحتلة، وان الجهود المبذولة والتنسيق بين ايران وسوريا سيمهد الطريق امام الشعب الفلسطيني في غزة وفلسطين وسيکسر الحصار المفروض على غزة.

انشر عبر